المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2008 :: الحثّ على دَفعةٍ سياسيّة ومالية لإنهاء الجوع
الحثّ على دَفعةٍ سياسيّة ومالية لإنهاء الجوع
إحتفالٌ كبير بيوم الأغذية العالمي في مقر المنظمة
16 اكتوبر/تشرين الأول 2008، روما- دعا الدكتور جاك ضيوف، المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة "FAO"، اليوم إلى دَفعةٍ سياسية ومالية لدعم الزراعة المستدامة لدى الُبلدان الفقيرة في العالم، ومُضاعفة الإنتاج الكلّي للعالم من الغذاء، وتحرير البشرية من ربقة الجوع وسوء التغذية.

ففي بيانه اليوم بالمقرّ الرئيسي للمنظمة بمناسبة يوم الأغذية العالمي، وهو تاريخ تأسيس المنظمة عام 1945، قال الدكتور ضيوف "أود في هذا اليوم التأكيد على أننا نعرف ما يجب عمله للقضاء على الجوع الذي يعاني منه 923 مليون نسمة في العالم. كما نعرف ما يجب عمله لمضاعفة الإنتاج الغذائي العالمي لإطعام سكان سيتجاوز عددهم 9 مليارات نسمة بحلول عام 2050".

وفي مَعرض الإشارة إلى التعهّدات المقطوعة في وقتٍ سابق من العام الجاري لتقديم تمويلاتٍ بمقدار 22 مليار دولار أمريكي بهدف تدعيم الأمن الغذائي العالمي، والتي لم يسدد منها الى الآن سوى 10 في المائة، صرّح الدكتور ضيوف قائلاً "أنه لا بد من توافر الإرادة السياسية واحترام الالتزامات المالية حتى يمكن إجراء الاستثمارات اللازمة لتعزيز التنمية الزراعية المستدامة والأمن الغذائي في البلدان الأشد فقراً في العالم".

وأضاف المدير العام للمنظمة أن "هذه هي أفضل الضمانات الأكيدة لإقامة عالم يسوده التقدم الاقتصادي والاجتماعي؛ عالم يحقق الأوضاع التي يقوم عليها سلم البشرية وأمنها".

سلامٌ وأمن

وجاء في خطاب سيدة مصر الأولى سوزان مبارك، بصفتها المتحدِّث الرئيسي أمام الحفل الذي أقامته المنظمة بالمقرّ الرئيسي في روما، أن أزمة الغذاء تتطلّب جهداً للإنقاذ بنفس مستوى الاستجابة الدولية في مواجهة الأزمة المالية والائتمانية.

وأضافت: "لقد لاحظنا للتو كيف جرى حشد 700 مليار دولار أمريكي في زمنٍ قياسي لإنقاذ أسواق المال، وكيف نُفذِّت عمليات ضخ مالي مماثلة لإنقاذ البنوك المالية".

وأعربت سيدة مصر الأولى، عن اعتقادٍ ثابت بأن "حجم أزمة الغذاء الراهنة هي من الضخامة بحيث تستحق ما لا يقل عن غيرها من إجراءاتٍ سريعة وحاسمة لكبح جماح استمرارها على هذا النحو المميت". وأوضحت: "ولا ننسى أن حياة الملايين من الناس هي القضية المعلّقة الآن في كفة الميزان".

عدالةٌ إجتماعية

وفي رسالة البابا بنيديكت السادس عشر وقد ألقاها بالنيابة المونسنيور ريناتو فولانتيه، المراقب الدائم لحاضرة الفاتيكان لدى المنظمة، جاء أن الحل الدائم لمشكلة الجوع في العالم يكمُن في تعزيز نظامٍ دوليٍ قائم على أساس العدالة الاجتماعية.

وورد في رسالة البابا أن العالم يُنتج ما يكفي لتلبية احتياجات سكانه الذين يتزايدون عدداً. ولذا إن كان هناك جوعُ فالسبب يعود جزئياً إلى "التسابق على الاستهلاك الذي يقلّص قدرات الأقاليم الأشد فقراً في العالم على تغذية ذاتها". ومن الأسباب الأخرى غياب الإرادة السياسية من جانب الأمم، وكذلك "المُضاربة المالية السريعة التقلّب، إلى جانب الفساد في الأنشطة اليومية العامة للحياة، وأيضاً الاستثمارات المتزايدة على السلاح والتكنولوجيات العسكرية الفائقة، مما ينعكس سلبياً في مجموعه على الاحتياجات الأوّلية للسكان".

وأكدت رسالة البابا على أن "الشرط الجوهري لزيادة الإنتاج وصَون هوية الشعوب الأصلية فضلاً عن تحقيق السلم والأمن في العالم هو ضَمان فرص حيازة الأرض فيما سيُساعد العمال الزراعيين ويوطد حقوقهم".

ركضٌ من أجل الغذاء

تنصبُّ أنشطة الاحتفال بيوم الأغذية العالمي 2008، على إبراز موضوع تغيُّر المناخ والطاقة الحيوية بمشاركة أكثر من 150 بلداً حول العالم. وتتضمّن الأنشطة المعتزمة في روما السباق الثالث "للركض من أجل الغذاء"، ويشارك فيه 4000 شخص بتاريخ 19 اكتوبر/ تشرين الأول وذلك في تزامُن مع سباقٍ مماثل في الموعد ذاته بمدينة ميلانو في شمال إيطاليا.

من جهةٍ أخرى سيُشارك الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون، والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، والمدير العام للمنظمة جاك ضيوف، بالاشتراك مع الرؤساء التنفيذيين للوكالات الأخرى لدى منظومة الأمم المتحدة في مراسم خاصة إحتفالاً بيوم الأغذية العالمي ستُقام بمقر الأمم المتحدة في نيويورك يوم 23 اكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

للإتصال

كريستوفر ماثيوز
المسؤول الإعلامي لدى المنظمة
christopher.matthews@fao.org
Tel:(+39)0657053762

المنظمة/جوليو نابوليتانو  ©

دعا المدير العام للمنظمة جاك ضيوف إلى دفَعةٍ سياسية ومالية لدعم الزراعة المُستدامة لدى الُبلدان الفقيرة في العالم.

وثائق

بيان المدير العام في يوم الأغذية العالمي

نص الخطاب الإفتتاحي الذي ألقته سيدة مصر الأولى سوزان مبارك في مراسم الاحتفال

رسالة البابا بنيديكت السادس عشر في يوم الأغذية العالمي

موارد سمعية

مقتطف صوتي من رسالة سيدة مصر الأولى سوزان مبارك (mp3)

تعليقات المدير العام للمنظمة بشأن الأزمة المالية والغذائية (mp3)

المنظمة/جوليو نابوليتانو  ©

المدير العام للمنظمة يمنح ميدالية يوم الأغذية العالمي لسيدة مصر الأولى سوزان مبارك.

إرسل هذا المقال
الحثّ على دَفعةٍ سياسيّة ومالية لإنهاء الجوع
إحتفالٌ كبير بيوم الأغذية العالمي في مقر المنظمة
16 اكتوبر/تشرين الأول 2008- دعا الدكتور جاك ضيوف، المدير العام للمنظمة اليوم إلى دَفعةٍ سياسية ومالية لدعم الزراعة المستدامة لدى الُبلدان الفقيرة في العالم، ومُضاعفة الإنتاج الكلّي للعالم من الغذاء، وتحرير البشرية من ربقة الجوع وسوء التغذية.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS