FAO.org

الصفحة الأولى > الخطة العالمية لمنظمة الأغذية والزراعة بشأن خدمات التلقيح من أجل زراعة مستدامة > الخلفية
الخطة العالمية لمنظمة الأغذية والزراعة بشأن خدمات التلقيح من أجل زراعة مستدامة

التلقيح وسبل كسب عيش الإنسان

يشكّل التلقيح خدمة أساسية من خدمات النظام الإيكولوجي لإنتاج الأغذية وسبل كسب عيش الإنسان، وهو يربط بشكل مباشر بين النظم الإيكولوجية البرية ونظم الإنتاج الزراعي. وثمّة مجموعة متنوّعة من الملقحات – أغلبها من الحشرات (النحل بصورة رئيسية)، ولكنها تتضمن أيضاً بعض الفقريات والطيور. ويحتاج حوالي 80 في المائة من كافة أنواع النباتات المزهرة إلى تلقيح حيواني لا سيما في النظم الإيكولوجية الاستوائية والجبلية. أمّا في النظم الإيكولوجية الزراعية، تشكّل الملقحات أمراً أساسياً بالنسبة إلى الإنتاج البستاني والعلفي، وإنتاج البذور للعديد من محاصيل الجذور والألياف. وهي تساهم في التنوّع التغذوي البشري والكفاية من الفيتامينات وجودة الأغذية. وتشكّل تركيبة متنوّعة من الملقحات ذات الخصائص والاستجابات المختلفة بحسب الظروف المحيطة أحدى أفضل الطرق للحد إلى أقصى درجة من مخاطر تغيّر المناخ. ولقد تم الإقرار بأهمية التلقيح على المستوى العالمي، وتعمل المبادرات والبرامج والمشاريع الإقليمية على تحقيق هدف مشترك يتمثّل في تعزيز حفظ تنوّع الملقحات وإعادة تأهيله واستخدامه بشكل مستدام في الزراعة والنظم الإيكولوجية ذات الصلة.