"أوناسيلفا": في طليعة النقاش حول السياسة الحرجية والعلوم منذ عام 1947

21/03/2018

سيعرف اليوم الدولي للغابات المرتقب يوم 21 مارس/آذار إطلاق العدد 250 من مجلة "أوناسيلفا"، أقدم مجلة تنشرها منظمة الأغذية والزراعة. ظهرت لأول مرة في عام 1947، تغطي هذه المجلة التي تنشرها شعبة الغابات مواضيع عدة منها السياسة الحرجية، الحفاظ والتسيير، المنتجات والخدمات، التجارة والأسواق، الماء، التنوع البيولوجي، تغير المناخ، الحياة البرية وصحة الغابات، بالإضافة على دور الغابات والأشجار في دعم الزراعة وسبل كسب العيش – بعبارة أخرى، إسهام الغابات والأشجار في التنمية المستدامة بصفة عامة.  

ولعبت المجلة، خلال 70 عاما من تواجدها، دور منبر نقاش مؤثر، بحيث استفادت في ذلك من نظرة دولية فريدة من نوعها ونشر مقالات من كافة المناطق في العالم. وتضم قائمة الكتاب الذين نشروا آلاف المقالات في هذه المجلة رؤساء دول ومسؤولي المصالح الحرجية الوطنية، بالإضافة إلى عاملين ميدانيين وأساتذة جامعيين وخبراء من مؤسسات بحث متنوعة ووكالات تابعة لمنظومة الأمم المتحدة ومنظمات غير حكومية ومجتمع مدني.

وقد تطور مضمون المجلة مع مرور الزمن، مع تركيز نامي على مواضيع مثل التنمية والدور التنموي والإجتماعي للغابات وتعكس بذلك تنمية أوسع ودورا متأصلا بين الأبعاد العدة للتنمية المستدامة.

 ومع التوسع المتواصل للمناطق الحضرية من حيث المساحة والسكان على حد سواء، إلى جانب الضعط المتزايد على الموارد الزراعية والطبيعية، عالج العدد الأخير من مجلة "أوناسيلفا" الروابط بين المدن والغابات. في حين تناول العدد السابق موضوع الإدارة المستدامة للحياة البرية والتي تتأثر هي الأخرى بالنمو السكاني وتوسع المناطق الزراعية والصناعية والحضرية.

"أوناسيلفا" التي تنشر بالإنجليزية والفرنسية والإسبانية هي مجلة يجب قراءتها ليس فقط من طرف صانعي السياسات والمسيرين والتقنيين في مجال الحراجة، بل كذلك من طرف الطلبة والأكادميين والمعلميين والمدربين.