التربة والبقول: تكافل من أجل الحياة

في العام الماضي، احتفلت منظمة الأغذية والزراعة بالسنة الدولية للتربة من خلال لفت الأنظار إلى العديد من الفوائد الرئيسية للتربة الصحية، بما في ذلك دورها الهام في إنتاج الغذاء. وهذا العام، حيث أننا نركز على السنة الدولية للبقول فتتضح لنا العلاقة الهامة: فالتربة الصحية حيوية لإنتاج البقول، والعديد من البقول تحسن صحة التربة.

في 19 نيسان/أبريل، ستعقد بالمشاركة بين الفاو ومنظمة التنوع البيولوجي الدولية والممثلية الدائمة لإيطاليا لدى الأمم المتحدة ندوة عن "التربة والبقول: تكافل من أجل الحياة". وستركز الفعالية على العلاقة المتبادلة بين التربة والبقول، ومناقشة أيضا كيف أن زراعة البقول يمكن أن تساعد في تحقيق جدول أعمال 2030 للتنمية المستدامة.

بتواجد المتحدثين الخبراء والمتحدثين من مختلف أنحاء العالم، سيتم تقسيم الندوة إلى ثلاث جلسات:

  1. تشجيع إنتاج الحبوب لتحسين صحة التربة
    .ستركز على الحبوب في تناوب المحاصيل والزراعة البينية لزيادة خصوبة التربة والتنوع البيولوجي وإنتاجية الأرض.
  2. ما يمثله استهلاك البقول لرفاه الإنسان الاقتصادي والاجتماعي والإنساني.
    ستركز على رفع مستوى الوعي حول القيمة الغذائية للبقوليات لمساعدة المستهلكين على اعتماد أنظمة غذائية صحية.
  3. كيفية تطوير الممارسات الجيدة والحلول السياسية بهدف المساهمة في تنفيذ خطة عمل 2030 تنفيذ؟
    ستركز بشكل خاص على كيفية يمكن للبقول أن تسهم في الهدف الثاني من أهداف التنمية المستدامة (القضاء على الجوع، وتحقيق الأمن الغذائي وتحسين التغذية، وتعزيز الزراعة المستدامة) والهدف 15 (حماية واستعادة وتعزيز الاستخدام المستدام للنظم الإيكولوجية الأرضية واستدامة إدارة الغابات ومكافحة التصحر، ووقف وعكس تدهور الأراضي ووقف فقدان التنوع البيولوجي).

وستنظم الفعالية في 19 نيسان/أبريل في المقر الرئيسي للمنظمة في روما بداية من الساعة 9:30 حتي 13:00. لمزيد من المعلومات، وللتسجيل لهذا الحدث، انقر هنا.

30/03/2016

شارك بهذه الصفحة