هل تحكم على الكتاب من غلافه؟

مكتبة المنظمة تستضيف معرضا يضم بعض الكتب الأكثر لفتا للنظر تغطي موضوع البقول في الفترة من العقد الأول للقرن العشرين وصولا إلى الأيام الحالية، وتوضح كيف تغيرت التصاميم على مدى عقود لتعكس المحتوى وتجذب الجماهير وتحتفي بالفن.

تدعوكم الفاو لزيارة هذا المنظور التاريخي المصحوب بالكنوز التي وجدت في المعهد الدولي لمجموعة الزراعة ومجموع المنظمة الفريدة من الطبعات الأولى والحالية وفي جميع أنحاء العالم.

وسيحظى الزوار برحلة على مدار أكثر من 100 عام من المطبوعات حول البقول:

يبدأ المعرض بأمثلة من الفن الحديث والآرت ديكو من العقود الأولى من القرن العشرين، وثورة الطباعة في الخمسينيات وتصاميم الحد الأدنى من السبعينيات إلى الثمانينيات وأسلوب ديكو والاستخدام المكثف للتصوير الفوتوغرافي في التسعينيات.

وتنتهي الجولة مع الكتاب الصادر عن المنظمة للسنة الدولية للبقول: البقول: بذور مغذية من أجل مستقبل مستدام. والأسلوب الزخرفي للغاية من العقد الأول للقرن العشرين، مع تداخل منحني الأضلاع ونقوش الأزهار والنظرة العرقية مع لوحة الألوان القائمة على الطبيعة من الستينيات، أضاف طبقات من العمق لتصميم مطبوعة المنظمة الصادرة عام 2016، والتي تُحول من جمال هذه الأساليب الفنية في وقت مبكر إلى نظرة حديثة الخالدة.

ويبين الجدول الزمني للمعرض كيف يكون هناك ترابط بين تصاميم أغلفة الكتب - وكيف تستمد كل فترة الوحي من الأساليب الفنية السابقة وكيف يتشكل معنى تصميم الغلاف من التصاميم السابقة.

04/10/2016

شارك بهذه الصفحة