الصفحة السابقةالمحتوياتالصفحة المقبلة

الجزء الأول

تقييم الوضع بالمجتمع المحلي

Text Box:

 

 

1/ مدخل إلى تقييم الوضع بالمجتمع المحلي

Text Box: في أواخر سنة 1999 م نزل فريق عمل ضم عدد من العاملين ببرنامج تنمية المجتمعات المحلية و بعض أعضاء من المجتمع المحلي إلى قرية السيلة بمديرية غيل بن يمين ، وذلك لتقييم الوضع بالمشاركة وكانت أهمّ النتائج كالتالي :  تمّ جمع معلومات أولية عن القرية : عدد السكان ، عدد الأسر ، متوسط أفراد الأسرة ، حالة المنزل ، ..... إلخ .  تمّ جمع معلومات عن أهمّ الموارد المتوفرة بالقرية : النخيل ، المياه ، الآبار ، الثروة الحيوانية ، الزراعة ، المركز الصحي ، المدارس ، ..... إلخ .  كذلك تمّ جمع معلومات اقتصادية عن : المهن الموجودة ، فرص العمل المتوفرة بالقرية ، معلومات عن شركات النفط العاملة وعدد العاملين من أبناء المنطقة ، ..... إلخ.  بعد ذلك تمّ استعراض أهمّ المشاكل التي تعاني منها القرية ، حيث قُسِّمت إلى :  ـ مشاكل صحية : حيث تمّ استعراض أهمّ الأمراض   ـ مشاكل تعليمية : وضع المدارس ، مشاكل الطلاب، الإمكانات ، ........ إلخ.  ـ مشاكل بيئية : مشاكل الصرف الصحي ، الآثار النفطية الناجمة عن نشاط الشركات العاملة ، التصحُّر ، ضعف الغطاء النباتي .  بعد ذلك ذلك كان هناك نقاش مستفيض حول ضرورة مبادرة الأهالي بأنفسهم لحلّ هذه المشاكل ، وهنا تمّ طرح فكرة تأسيس جمعية من قبل الأهالي ، وقد رحّب فريق البرنامج بالفكرة . بمساعدة البرنامج تمّ تشكيل جمعية السيلة التنموية الاجتماعية والتي تُعتبر أول جمعية شُكِّلت على مستوى البرنامج . وبعدها مباشرةً تمّ إعداد خطة تنمية المجتمع كنتيجة لتقييم الوضع بالمشاركة .

على الرغم من تعدد وتنوع أساليب التخطيط التنموي على مستوى المجتمعات المحلية فإن استخدام المنهج القاعدي ( من أسفل إلى أعلى ) يعتبر الأكثر كفاءة حيث يتم فيه إشراك المجتمع المحلي في المراحل والخطوات حتى الحصول في النهاية على خطط واقعية ونابعة من مشاكل المجتمع الحقيقية . وحتى يتم إعداد خطط تلبي إحتياجات المجتمع لابد أولاً من تقييم الوضع . ماذا نقصد بتقييم الوضع؟ نقصد بتقييم الوضع هو معرفة موارد المجتمع المعني ( الطبيعية ، البشرية ، والمجتمعية ) وكذلك معرفة مشاكله وتحليلها ، وبالتالي تقدير الاحتياجات التنموية وترتيبها حسب أهميتها بالنسبة للمجتمع . وقبل الدخول في تقدير الاحتياجات التنموية لابد أن نتعرف على:

1/1 الموارد التنموية

Text Box:

:هي جملة الموارد المتوفرة في مجتمع ما والتي يمكن إستغلالها والاستفادة منها بشكل عقلاني :لتنمية وتطوير المجتمع . وتنقسم الموارد التنموية إلى

:الموارد الطبيعية

.هي الأرض وما بداخلها وما فوقها من التربة والغابات والمراعي والمياه والمناخ والمعادن والحيوانات البرية

:الموارد البشرية

.هي الناس وما يملكون من المال والمعارف والخبرات والمهارات والمؤهلات والمهن والحرف الموجودة في المجتمع

.

 

:الموارد المجتمعية

.هي المؤسسات والتنظيمات (جمعيات تنموية تعاونية خيرية إستهلاكية – صناديق مجتمعية تراثية ) والعادات والتقاليد والثقافات والأعراف الموجودة في المجتمع

 


Text Box:

 

1/2 الاحتياجات التنموية

تعريف الاحتياج التنموي

الاحتياج التنموي هو كل ما تحتاجه عملية التنمية لمجتمع معين من موارد مالية، بشرية، بناء قدرات... وغيرها، هذه الاحتياجات تُعكس في شكل خطط وبرامج ومشاريع يحتاج إليها المجتمع، ويقتصر تعريف الحاجة على أنها حالة عدم توازن يشعر بها فرد أو جماعة أو مجتمع نتيجة الإحساس بالرغبة في تحقيق هدف معين يحتاج تحقيقه إلى توفر إمكانيات أو موارد معينة

تقدير الاحتياجات

هو دراسة مجتمع معين من حيث موارده التنموية ( الطبيعية ، البشرية والمجتمعية ) وتحديد المشكلات التنموية وترتيب الأولويات وتحديد الأنشطة التنموية اللازمة لمعالجة تلك المشكلات

أهمية تقدير الاحتياجات التنموية

 

الصفحة السابقةأعلى هذه الصفحةالصفحة المقبلة