دارين الخطيب

"لقد أنتجت الكثير من مقاطع الفيديو القصيرة للوسائط الاجتماعية التي تشرح كيف يمكن لشخص، وهو ينعم بالراحة في منزله، أن يساعد في تحقيق القضاء على الجوع."

لبنان

دارين الخطيب إعلامية لبنانية محترفة تقيم في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، وسفيرة الفاو الخاصة للنوايا الحسنة لشؤون القضاء على الجوع في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا. وحتى قبل انضمامها إلى جهود المنظمة، أطلقت الخطيب حملة ضد الجوع على قناة فتافيت التلفزيونية للطبخ الشهيرة في الشرق الأوسط.

"لقد اشتركت مع بنوك الطعام في مصر، والسودان، والمنظمات غير الربحية في لبنان. وقمنا بتعبئة الأغذية المجففة مثل الزيت، والعدس، والأرز، والسباغيتي، التي يمكن أن تدوم لفترة طويلة، وذهبنا إلى المناطق الفقيرة في السودان، ومصر، ولبنان، ومخيمات اللاجئين السوريين في لبنان."

كما ركزت حملة فتافيت على رفع مستوى الوعي في المدارس، وبين الأسر حول التغذية بأسعار معقولة، والتصرف باحترام فيما يتعلق بالأغذية. وهو نهج تابعته كسفيرة للنوايا الحسنة لدى منظمة الفاو.

"لقد أنتجت الكثير من مقاطع الفيديو القصيرة للوسائط الاجتماعية التي تشرح كيف يمكن لشخص، وهو ينعم بالراحة في منزله، أن يساعد في تحقيق القضاء على الجوع، وذلك ببساطة من خلال استخدام بقايا الطعام، وإعادة تدوير المخلفات، وتوفير الطاقة - وهي أشياء بسيطة نعرفها جميعا."

وتقول الخطيب بأنه من الضروري أيضا دعم وزيادة برامج مثل برامج منظمة الفاو للتثقيف التغذوي والزراعي لفئات الأسر والمزارعين الضعيفة.

"لقد ذهبت إلى مصر وكان لي شرف الالتقاء بالنساء الأميّات اللاتي حولن حياتهن من خلال المعرفة التي حصلن عليها من منظمة الفاو حول كيفية تحضير الأطعمة الصحية التي تحتوي على جميع الضروريات والمعادن لأسرهن، وكيفية حفظ الطعام لفترة أطول، عندما يكون الطقس بارداً جداً أو يكون سعر الطعام باهظا جداً."

كما التقت الخطيب بالمزارعين الذين تعلموا من خلال منظمة الفاو كيفية زراعة الأرض بطرق جديدة لإنتاج المزيد من الأغذية بتكلفة أقل. وستواصل السفر إلى مواقع مشروعات المنظمة في 2018-2019. وفي غضون ذلك، فإنها تركز كثيرا على التواصل مع المواطنين الشباب في المنطقة.

"إنك تبدأ مع الأطفال لأن هذا هو الجيل الصاعد. وإذا كان لديهم الأساس الصحيح، فيمكنك التأكد من أنه سيكون لديهم فهم أفضل في المستقبل لكيفية إنقاذ عالمنا وبيئتنا."

Back to stories page