سيلينا يول

"هدر الأغذية يمثل عدم احترام لوقتك ومالك، وللمزارعين، والحيوانات، وكل ما استخدم من الطاقة والموارد."

الدانمرك

سيلينا يول هي مؤسسة حركة وقف هدر الأغذية في الدانمرك، وعضوة في منتدى الاتحاد الأوروبي بشأن الفاقد والمهدر من الأغذية، وقائدة أوروبية شابة لعام 2018. وهي مدونة، ومساهمة في الأحاديث الخاصة بالتكنولوجيا، والترفيه، والتصميم (TED Talks). كما أنها تمارس الضغط على صناع السياسات، وتحاور منظمات مثل منظمة الفاو، لتحقيق أهداف التنمية المستدامة للقضاء على الجوع وخفض المهدر من الأغذية بمقدار النصف بحلول عام 2030.

وتقول يول: "قبل عشر سنوات، لم يكن أحد يتحدث عن المهدر من الأغذية. وبسبب عملنا، خفّض المستهلكون الدنماركيون المهدر من الأغذية في السنوات الست الماضية بمقدار 000 14 طن."  

وكان أحد إنجازات الحركة دفع تجار التجزئة إلى إلغاء العروض الخاصة التي تمكّن الناس من شراء ثلاث حزمات من الأغذية بسعر اثنتين. كما تقود المنظمة الفعاليات الخيرية لتقاسم الأغذية الفائضة مع الأسر المحتاجة.

بدأت يول، وهي أخصائية في مجال الاتصالات، المنظمة غير الحكومية بعد أن انتقلت إلى الدانمرك الغنية بالمواد الغذائية من روسيا، حيث كانت الأسر ما تزال تكافح من أجل توفير الطعام على المائدة في السنوات العجاف التالية لسقوط الاتحاد السوفييتي.

"لقد رأيت كل هذه الوفرة وكل هذا الهدر. على سبيل المثال، كنت أتساءل كيف يمكن لزملائي (الدانمركيين)، الذين يحضرون غداءهم المعد من قبل والديهم إلى المدرسة، أن يرمونه هكذا. وهو ما كانوا يفعلونه."

وكان من دواعي سرور يول أن ترى الحكومة الدانمركية توافق على إنشاء مركز بحثي حول الفاقد والمهدر من الأغذية في الآونة الأخيرة، بسبب فكرتها. وأملها هو رؤية الصناعة وأصحاب المصلحة الآخرين يشاركون في قياس مدى الهدر، لإدارته بشكل أفضل.

 

Back to stories page