ة رابوبنك

"لدينا ما نسميه استراتيجية الخدمات المصرفية من أجل الغذاء."

هولندا

ويبي دراير هو رئيس مجلس إدارة رابوبنك، أحد أهم المقرضين في العالم لقطاع الأغذية والزراعة العالمي.

نشأ البنك في القرن التاسع عشر من الحركة التعاونية للاتحادات الائتمانية للمزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة في أوروبا.

ويقول ويبي: "كان لدينا الكثير من أصحاب الحيازات الصغيرة وكان الحل الوحيد أمامهم هو تنظيم أنفسهم في تعاونيات للحصول على قوة مشتركة تسمح لهم بالتفاوض، والشراء، والبيع."

ومنذ عام 2013، شاركت مؤسسة رابوبنك، وهي منظمة مستقلة ممولة من رابوبنك، منظمة الفاو في مبادرات للقضاء على الجوع حول العالم لتحسين وصول المزارعين إلى الموارد المالية، والأدوات التنظيمية، والبذور، والتكنولوجيا. وقد حصلت المجموعة على جائزة جاك ضيوف في عام 2017 من منظمة الفاو تقديرا لجهودها في دعم المجتمعات الزراعية الصغيرة في البلدان النامية وتعزيزها اقتصاديا.

"يمكننا نحن في القطاع الخاص أن نساعد بتوفير معرفتنا في مجال التعاونيات والتمويل، بينما تستطيع الفاو المساهمة بمعرفتها في القطاعات الزراعية، وعلاقتها بالحكومات."

بدأت منظمة الفاو ومؤسسة رابوبنك بمشروعات في تنزانيا، وإثيوبيا، وكينيا، موجهة كلها نحو تحسين دخول أصحاب الحيازات الصغيرة، والاستثمار في تحسين كفاءة الإنتاج، والعمل مع مقرضي التمويل المتناهي الصغر المحليين لمساعدة التعاونيات على تطوير فرص العمل، وفرص دخل جديدة على طول سلسلة القيمة الخاصة بالإنتاج والتجهيز والمبيعات.

ومنذ ذلك الحين، انتقلت المؤسستان إلى تطوير مبادرات في أقاليم أخرى من العالم، وتعزيز عمالة الشباب الريفي، ووصول المزارعين الشباب إلى التكنولوجيات، ودعم تقاسم البيانات والمعلومات من خلال تكنولوجيا الهواتف المحمولة، وتشجيع المشتريات المحلية من تعاونيات المزارعين الأسريين، ولا سيما تلك التي تمثل النساء.

"نهدف معا إلى الاستثمار في الاكتفاء الذاتي للناس. وينبغي منح كل شخص لديه الرغبة في أن يزرع الفرصة للقيام بذلك."

Back to stories page