16 أكتوبر / تشرين الأول 2019

يوم الأغذية العالمي

خيارات النظام الغذائي

المبادئ التوجيهية الغذائية في بلدك تقدم المشورة بشأن كيفية التأكد من حصولك على ما يكفي من المواد الغذائية لتكون معافى وفي منأى من الأمراض المزمنة. وتدعم الفاو البلدان في تطوير وتحديث وتنفيذ هذه المبادئ التوجيهية الغذائية، والتي تستخدم أيضا لوضع السياسات التغذوية والبرامج التعليمية.

تناول الكثير من الخضروات والفاكهة الطازجة، الناضجة والموسمية يوميا، وأضف المزيد من البقوليات والمكسرات والحبوب الكاملة إلى نظامك الغذائي. البقوليات والمكسرات هي مصادر عظيمة للبروتين القائم على النباتات. وأكثر من ذلك، يمكن أن تكون البقوليات أرخص من البروتينات الحيوانية. وهي أيضا أكثر رفقا بكوكبنا.

خيارات الكوكب

فكر في التأثير البيئي للأغذية التي نتناولها، فعلى سبيل المثال، تتطلب بعض الأغذية موارد طبيعية أكثر لإنتاجها كالمياه. حاول أيضا أن تتفادى شراء أغذية مفرطة في التعبئة والتغليف.

نوّع نظامك الغذائي عن طريق إضافة الأغذية التقليدية المنتجة محليا والأغذية الموسمية، في محاولة لدعم التنوع البيولوجي. تعرف على قيمها الغذائية وابحث عن بعض الوصفات لطهي الوجبات باستخدام هذه المكونات.

الخيارات الحياتية

كثير منا لا يعد وجبات الطعام في المنزل بسبب نمط الحياة المزدحم بالمشاغل، ونحن نعتمد بشكل متزايد على بائعي الطعام في الشوارع، ومحلات السوق الممتاز (السوبر ماركت)، ومنافذ الوجبات السريعة، أو الوجبات الجاهزة. إن تناول الطعام مع الآخرين مهم لصحتك وصحة أطفالك. وقد ربطه الباحثون بانخفاض معدلات البدانة واضطرابات الأكل لدى الشباب.

إن فهم بطاقات التوسيم يمكن أن يساعدك في اختيار نظام غذائي صحي. فبطاقات التوسيم توفر معلومات حول الطاقة (السعرات الحرارية عادة) والملح والسكر والدهون، وما إلى ذلك، وتساعدنا على تحديد درجة تغذية المنتج. كما أنها تخبرنا إذا ما كان تناول الطعام آمنا أم لا. فقد يبقى الطعام صالحا للتناول بعد التاريخ المحدد ب "يفضل الإستهلاك قبل" تاريخ كذا.. ، في حين أن "يستهلك قبل" تاريخ كذا.. ، يخبرك عن التاريخ الذي لا يعود فيه صالحا للتناول.

img

يمكن لكل فرد أن يقوم بدور

يمكن للبلدان وصناع القرار والأعمال التجارية الخاصة أيضا أن تتخذ إجراءات لتعزيز النظم الغذائية الصحية وتحقق هدف القضاء على الجوع في العالم

المزارعين والأعمال الزراعية

النساء والرجال الذين يعملون في الزراعة لهم دور حيوي في توفير الغذاء المغذي الميسور. وتعتبر معارفهم وممارساتهم التقليدية حيوية لا سيّما وأن إنتاج الأغذية في العالم يواجه تحديات مثل تغير المناخ والموارد الطبيعية المحدودة. هذه الإجراءات هي نقطة انطلاق للمزارعين والأعمال الزراعية التي تريد توفير الأغذية الصحية وبناء عالم خال من الجوع.

الحكومات والمؤسسات

إذا أخذنا في الاعتبار ذلك القدر الكبير من الأموال التي تنفق على المشاكل الصحية المتصلة بسوء التغذية، فمن المنطقي بالنسبة للبلدان وحكوماتها أن تكون الاستراتيجيات والسياسات الرامية إلى ضمان توافر الأغذية الصحية والقدرة على تحمل تكلفتها، ذات جدوى اقتصادية عالية. وهنا سلسلة من الأعمال التي بمقدور الكيانات العامة أن تنهض بها الآن من أجل المساعدة في تحقيق نظم غذائية صحية و القضاء على الجوع في العالم.

قطاع الأعمال الخاص

يجب على الشركات والمؤسسات الخاصة التأثير إيجابيا في البيئة الغذائية للمساعدة في توفير نظم غذائية صحية ميسورة التكلفة وتحقيق القضاء على الجوع في العالم. وسواء كنت مصنِّعا للمواد الغذائية أو كنت مؤسسة مالية أو إعلامية أو موّرد طعام للموظفين ، فإنه يمكنك أن تحدث فرقًا، بغض النظر عن حجم عملك - بادر بهذه الإجراءات.