FAO.org

الصفحة الأولى > القضاء على الجوع > detail

بذور الطبيعة المغذّية: 10 أسباب توضح ضرورة اختيارك للبقول

اكتشف لماذا ينبغي إدراج البقول في نظامك الغذائي


28 Sep 2016

نرى البقول يوميا وعلى الدوام: لدى البقالين، وفي سوق المزارعين وهي ترافق أطباقك المفضّلة. وفي العديد من البلدان، تعدّ جزءاً من التراث الثقافي وتُستَهلَك على أساس منتظم. وفي أجزاء أخرى من العالم، بالكاد تُذكَر إلا عندما تُستهلك كحساء في يوم شتاء بارد، لكن هذه البذور الصغيرة المتعددة الألوان تعدّ من الأطعمة المغذية الطبيعة منذ فجر التاريخ. ومن أسباب ذلك ما يلي:

1- محتوى البقول من الدهون منخفض وهي لا تحتوي على الكولسترول، مما يمكن أن يساهم في الحد من أمراض القلب والأوعية الدموية.

2- ومحتواها من الصوديوم منخفض أيضا. وكلوريد الصوديوم - أو ملح الطعام- يساهم في ارتفاع ضغط الدم، الذي يمكن تجنبه بتناول الأغذية التي تحتوي على مستويات منخفضة من الصوديوم مثل البقول. ومن المستحسن إضافة كمية صغيرة من الملح إلى ماء الطهي أو الطبق النهائي.

3- وهي مصدر مهمّ من مصادر البروتين النباتي. ومما يدعو إلى الدهشة أن 100 غراما من العدس الطازج يحتوي على 25 غراما من البروتين. وأثناء الطهي، تمتص البقول كميات كبيرة من الماء وبالتالي يقلّ محتوى البروتين من العدس المطبوخ إلى حوالي  8 في المائة. وباستهلاك الحبوب مع البقول يمكن تحسين نوعية البروتين في الوجبة ككلّ.

4- وتعدّ هذه البذور الصغيرة مصدراً جيد من مصادر الحديد. ويعتبر نقص الحديد أحد أشكال سوء التغذية الأكثر انتشارا   وأحد أنواع فقر الدم الأكثر شيوعا. لكن الجسمُ يستهلك الحديدَ المستمد من الأغذية الحيوانية المصدر بصورة أفضل من الحديد الذي يتمّ الحصول عليه من البقول. ولتحسين امتصاص الحديد، يُنصح الجمع بين البقول والأغذية التي تحتوي على فيتامين ج (عصير الليمون على كاري العدس على سبيل المثال) ونقعها قبل الطهي لتقليل محتوى الفيتات، والذي يعرف بأنه يعوق امتصاص المعادن في الأمعاء.

5- تحتوي البقول على نسبة عالية من البوتاسيوم، الذي يدعم وظيفة القلب ويؤدّي دورا هاماًّ في الهضم ووظائف العضلات.

6- تعدّ البقول من بين أفضل الأغذية الغنية بالألياف، وهو أمر ضروري لدعم صحة الجهاز الهضمي ويساعد في تقليل مخاطر أمراض القلب والأوعية الدموية.

7- تعدّ البقول من أفضل مصادر الفوليك – هو أحد فيتامينات باء الموجودة بشكل طبيعي في كثير من الأغذية- التي لا غنى عنها في وظيفة الجهاز العصبي ولها أهمية خاصة أثناء الحمل لمنع عيوب الأنبوب العصبي للجنين.

8- يمكن تخزين البقول لفترة طويلة، وبالتالي يمكن أن تساعد على زيادة تنوع الوجبات الغذائية، وخصوصا في البلدان النامية.

9- تحتوي البقول على مؤشر منخفض لنسبة السكر في الدم. فهي تزيد من الشعور بالشبع وتساعد على استقرار نسبة السكر ومستويات الأنسولين في الدم، مما يجعلها مناسبة للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري ومثالية للتحكم في الوزن.

10- وأخيرا، فالبقول خالية ٍ من الغلوتين بحكم طبيعتها، ممّا يجعلها خيارا مثاليا للأشخاص الذين يعانون من الداء البطني.

 

هل تريد المزيد؟ لمزيد من المعلومات عن عالم البقول يرجى الاطّلاع على موقع السنة الدولية للبقول 2016 ويمكنك إيجاد وتجربة  وصفتك المفضّلة بالبقول!

شارك بهذه الصفحة