الصفحة السابقةبيان المحتوياتالصفحة التالية

البرنامج الرئيسي 2-4: الغابات

(جميع المبالغ بآلاف الدولارات)
  البرنامج برنامج عمل 2004-2005 برنامج عمل 2006-2007 بموجب النمو الحقيقى الصفرى برنامج العمل في الفترة 2006-2007 في حالة النمو الإسمي الصفري برنامج عمل 2006-2007 فى حالة النمو الحقيقى حساب الأمانة
241 الموارد الحرجية 9.131 9.233 8.579 9.701 25.451
242 المنتجات الحرجية واقتصادياتها 9.193 9.261 8.617 9.866 431
243 السياسات والمؤسسات الحرجية 5.788 5.784 5.446 6.184 16.612
244 المعلومات الحرجية والاتصال 5.457 5.274 5.077 5.274 364
249 إدارة البرنامج 5.805 6.090 5.791 6.090 0
المجموع 35.374 35.643 33.510 37.116 42.858
تغيّر البرنامج قياساً ببرنامج العمل للفترة 2004-2005 على مستوى البرنامج الرئيسي 269 (1.863) 1.742  
تغيّر النسبة المئوية 0,8% (5,3%) 4,9%  


التوجهات الموضوعية بموجب النمو الحقيقي الصفري

378.     يهدف هذا البرنامج الرئيسي إلى إدارة الغابات بأبعادها الثلاثة: البيئية – الاقتصادية – الاجتماعية بصورة مستدامة. وسينصب التركيز، خلال الفترة المالية 2006-2007، على ما يلي: تشجيع الإدارة المستدامة للغابات في سياق الأهداف الإنمائية للألفية؛ والدور القيادي للمنظمة في جدول الأعمال الدولي بشأن الغابات وذلك، في المقام الأول، من خلال الشراكة التعاونية بشأن الغابات؛ ودعم البرامج القطرية لبناء القدرات في مجال الغابات من خلال المشروعات الميدانية، بما في ذلك مرفق البرامج القطرية للغابات؛ ومواصلة تحليل ونشر المعلومات عن الغابات وعن الأشجار خارج الغابات، بما في ذلك من خلال الإحصاءات، وتقديرات الموارد الحرجية القطرية والعالمية، وتقديم الدعم للبلدان؛ والاستخدام الفعال للإنترنت، والاضطلاع بالدور القيادي فيما يتصل برصد وتقييم الإدارة المستدامة للغابات وإعداد التقارير عنها. واستجابة لتوصية لجنة الغابات، سوف يقدم دعم زائد لهيئات الغابات الإقليمية لضمان استمرار قيامها بدور محوري في العمليات الحرجية الإقليمية والحوار الدولي الحالي بشأن الغابات.

البرنامج 2-4-1 : الموارد الحرجية

379.     تهدف الإدارة المستدامة للغابات إلى ضمان أن تلبي المنافع والخدمات المستمدة من الغابات احتياجات الأجيال الحاضرة والمقبلة، وأن تكفل، في ذات الوقت، استمرار توافرها ومساهماتها في التنمية. ولهذا الغرض ستستمر المنظمة في تحديث التقييم العالمي للموارد الحرجية وتعزيز القدرات لعمل تقييم وطني في 20 بلداً. وستزود المنظمة البلدان بمعلومات لدعم اتخاذ القرار من أجل إدارة الغابات المزروعة والموارد الشجرية وزيادة المساعدة لصغار الحائزين فيما يتعلق بزراعة الغابات ونُظم الزراعة المختلطة بالغابات. كذلك سيتم اختبار نهج إدارة جديدة في مجال النظم الإيكولوجية الهشة، خاصة النظم الإيكولوجية في الأراضي الجافة والجبلية، والترويج لها في عدد من البلدان. وكما طلبت لجنة الغابات على وجه التحديد والمؤتمر الوزارى المعقود فى مارس/آذار 2005، سوف يوفر البرنامج منتدى للمناقشة ولمساعدة الشبكات القطرية والإقليمية فى مكافحة الحرائق والآفات والأمراض الحرجية. وسيدعم الاستراتيجيات والخطط القطرية لمواجهة حرائق الغابات، بما فى ذلك الوقاية منها ومكافحتها، وييسر التعاون بين البلدان. ومن مجالات الأولوية الأخرى دور الغابات في تغير المناخ ودعم البلدان في الأعمال المتعلقة بتغير المناخ. وستقدم للبلدان الأعضاء النامية المعلومات عن المنافع التي تنطوي عليها الأسواق البيئية الجديدة في نطاق آليات البيئة النظيفة.

البرنامج 2-4-2 : المنتجات الحرجية واقتصادياتها

380.     سوف يواصل البرنامج التركيز على تحليل وتوزيع المعلومات الخاصة بالمنتجات الحرجية، وإلقاء نظرة استشرافية طويلة الأجل بالنسبة لقطاع الغابات وتقديم المشورة للبلدان الأعضاء بشأن الحصاد المستدام والانتفاع بالمنتجات الحرجية. ستظل الأنشطة الرئيسية هي الدراسات الاستشرافية العالمية والإقليمية للقطاع الحرجي وتحليل حالة القطاع الحرجي واتجاهاته والفرص والتحديات الناشئة أمامه في الأجلين المتوسط والطويل. وسوف يقدم الدعم للبلدان من أجل تعزيز التخطيط الاستراتيجى على المستوى الوطني، ومساعدتها فى التكيف مع الفرص المتغيرة والتحديات على المستويين الإقليمى والعالمي. وسوف يتم تحليل العرض والطلب العالميين فيما يتعلق بالألياف. . وسوف يكون هناك توجه رئيسي آخر يتمثل فى اقتصاديات الإدارة المستدامة للغابات وخاصة فى المناطق المدارية.

381.     وسيواصل البرنامج تقديم البيانات والمعلومات عن الإنتاج الحرجي والاستهلاك والتجارة في المنتجات الخشبية وغير الخشبية، إضافة إلى أنواع الوقود الخشبي واقتصادياتها. وسوف يعمل أيضا على تحسين مساهمة الغابات والمنتجات الحرجية فى التخفيف من وطأة الفقر مع الحفاظ على الاستدامة البيئية عن طريق: (1) التعرف على إمكانات المنتجات الحرجية غير الخشبية، وطرق الحصاد والإنتاج المحسنة، ونشر المعارف المتعلقة بذلك على نطاق واسع؛ (2) وإعادة تقدير قيمة وإمكانات الوقود الخشبى بوصفه مصدرا نظيفا ومأمونا واقتصاديا للطاقة، وزيادة الوعى بأهميته على مستوى السياسات، بما فى ذلك نظم المعلومات المحسنة؛ (3) ووضع مدونة إقليمية للحصاد الحرجى فى أمريكا الجنوبية ومساعدة البلدان فى آسيا وأفريقيا وأمريكا الجنوبية على إدخال ممارسات منخفضة الأثر لقطع الأشجار استنادا إلى مدونات الحصد الإقليمية. البرنامج

البرنامج 2-4-3 : السياسات والمؤسسات الحرجية

382.     سوف يواصل البرنامج التركيز على الدور الحيوى الذى تقوم به الأشجار والغابات فى التصدي للفقر وتحقيق الأمن الغذائي، وزيادة الوعي بمساهمات قطاع الغابات على المستويين الوطني والدولي. وسيكون التأكيد على زيادة الاهتمام بالغابات في إطار التخطيط القطري ووضع السياسات واستراتيجيات الحد من الفقر. وفي إطار معالجة الأبعاد الاجتماعية للإدارة المستدامة للغابات، ستهدف المنظمة إلى تهيئة البيئة المواتية لتحسين فرص فقراء الريف في الحصول على الموارد الحرجية وسبل المعيشة المستدامة. وستكون النهج التشاركية تجاه تخطيط السياسات الحرجية وتشجيع المجتمعات المحلية على اتباع الممارسة المهنية من بين الأدوات الرئيسية لدعم هذا الهدف. وفي ذات الوقت، ستواصل المنظمة تعزيز القدرات المؤسسية على صياغة وتنفيذ وتطبيق السياسات التي تدعم التنمية المستدامة للقطاع الحرجي من خلال: دعم البرامج الحرجية القطرية، تشجيع النهج القطاعية الشاملة ومعالجة القضايا الهامة مثل الخصخصة واللامركزية. وسوف يقدم البرنامج دعما إيجابيا لتعزيز الوظيفة المهمة التي يقوم بها التعليم والبحوث والإرشاد فى التنمية الحرجية.

البرنامج 2-4-4: المعلومات الحرجية والاتصال

383.     يعد ضمان حالات التآزر مع المنظمات الرئيسية الأخرى هدفا أوليا لهذا البرنامج. وكما أكدت الدورة الأخيرة للجنة الغابات، سوف يمثل الدور القيادي للمنظمة في جدول الأعمال الدولي للغابات، ولاسيما من خلال الشراكة التعاونية بشأن الغابات، أحد الأولويات الرئيسية. وسيتحقق مزيد من تعزيز الدور الرئيسي للمنظمة في تقديم المعلومات القطرية على المستويين الإقليمي والعالمي، في شراكة مع البلدان نفسها ومع المنظمات الدولية والإقليمية الأخرى والمساهمة، في ذات الوقت، في بناء القدرات القطرية. وستعزز أعمال رصد الغابات وإعداد التقارير عنها، وخاصة بشأن التقدم نحو الإدارة المستدامة للغابات، بما في ذلك من خلال تنسيق إطار معلومات الشراكة التعاونية بشأن الغابات. وسيتواصل تقديم المعلومات الحرجية ذات النوعية العالية من خلال المطبوعات، ومن بينها حالة الغابات في العالم و أونا سيلفا، والمطبوعات الفنية والخطوط التوجيهية في مجال السياسات وموقع شامل بقدر أكبر عن الغابات في شبكة الإنترنت. وستواصل المنظمة مهمتها كملتقى للمناقشات الإقليمية والعالمية عن القضايا الحرجية الهامة من طريق تنظيم: هيئات إقليمية للغابات وجماعات العمل التابعة لها؛ ومشاورات الخبراء الدولية؛ الأجهزة الفنية الدستورية مثل اللجنة الاستشارية المعنية بالورق والمنتجات الخشبية؛ ولجنة الغابات. وسوف يوجه اهتمام خاص لتعزيز الهيئات الإقليمية للغابات. وسوف يسعى البرنامج للعمل بشكل أفضل مع الشركاء فى الشراكة التعاونية بشأن الغابات داخل المجتمع المدنى لوضع جدول الأعمال وإجراء مناقشات موضوعية.

تصور النمو الحقيقي

384.     سوف يقدم الدعم لمزيد من البلدان من أجل ترجمة المفاهيم المتفق عليها للإدارة المستدامة للغابات إلى عمل ملموس، وتقاسم الخبرات على نطاق أوسع فيما بين أصحاب المصلحة. كما سيتوسع البرنامج 2-4-1 في نشر النهج الجديدة والمبتكرة لإدارة مستجمعات المياه وإعداد أدوات الاتصال المناسبة. وسوف يزداد الوعى بتأثيرات بروتوكول كيوتو لدى كبار المديرين الحرجيين فى عدة أقاليم. كما أن البرنامج سيُسهل وضع مشروعات حرجية صغيرة النطاق ومشروعات الزراعة المختلطة بالغابات بموجب آلية التنمية النظيفة.

385.     وستُستخدم الموارد الإضافية للبرنامج 2-4-2 في إنتاج ثلاثة مخرجات. وفى إطار دراسة الغابات والقطاع الحرجى، آفاق عام 2030، سوف يزيد البرنامج من اهتمامه بالتغيرات الديموغرافية، والعلاقة بين التنمية الاقتصادية للغابات وتطور التقانات، مع تنظيم مشاورة خبراء حول الاتجاهات في مجال الغابات. وتتعلق الفئة الثانية من المخرجات الرئيسية بالتحليل الاقتصادي للغابات في البلدان التي تمر بمرحلة انتقال، أي المناهج المستخدمة في تعزيز المنافع الاقتصادية المستمدة من الغابات وتعزيز عملية بناء القدرات في مجال التحليل الاقتصادي في هذه البلدان. وسيكون المجال الثالث هو تخفيض انبعاث الكربون أثناء عمليات الحصاد.

386.     سوف تسمح زيادة مستوى الموارد بتعزيز الأعمال التي يقوم بها البرنامج 2-4-3 فيما يتعلق بالسياسات القُطرية والترتيبات المؤسسية لزيادة مشاركة المجتمع المدني. وسوف يدعم البرنامج أيضاً تحسين الامتثال لقوانين استغلال الغابات وضمان الشفافية في إدارة الغابات العامة على المستوى القُطري.

تأثير النمو الاسمي الصفري

387.     بموجب النمو الاسمى الصفرى سيستدعي الأمر إلغاء عدد من الوظائف. ففي البرنامج 2-4-1 كانت الأنشطة في البلدان ذات الغطاء الحرجي البسيط تشمل إدماج برامج مكافحة التصحر في الخطط الإنمائية الوطنية وضمان مشاركة جميع أصحاب المصلحة، وخصوصاً السكان الريفيين، في احياء الأراضي المتدهورة. ولكن مع انخفاض الموارد سيكون الدعم لتلك البلدان متوقفاً على تمويل من خارج الميزانية. وسوف يخفض كثيرا الدعم المقدم للبلدان لتنفيذ برامج العمل الخاصة باتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر. وهناك جهاز دستوري هو سيلفا ميديترانيا ربما يُلغى نهائياً، ما لم يتم تحديد موارد من خارج الميزانية.

388.     ومن المتوقع أيضاً ظهور تأثيرات سلبية بسبب عدم كفاية القدرة على دعم البلدان في منع حرائق الغابات ومكافحتها على المستويين الوطني والإقليمي، ودعم شبكات حرائق الغابات ووضع خطوط توجيهية عن إدارة الحرائق. . وسيعتمد تقديم المساعدة للبلدان لإدارة حرائق الغابات على توافر تمويل من خارج الميزانية.

389.     ولن يتسنى البدء بدراسات عن مستقبل الغابات الإقليمية أو تحديث الدراسات الموجودة. وسوف يتعين إلغاء العمل في تجارة المنتجات الحرجية والبيئة. كما يجب تعليق التقييم الإقليمي الرئيسي الذي كان مقررا للإنتاج والاستهلاك والتجارة في المنتجات الحرجية وتحديث توقعات عام 2020.

390.     وفى إطار البرنامجين 2-4-3 و2-4-4 سيؤدي النمو الاسمي الصفري إلى تقليل القدرة على ترويج أساليب حل المشكلات، وترويج الأساليب التشاركية وإشراك مختلف أصحاب المصلحة لدعم مساهمة الأشجار والغابات في الاستخدام المستدام للأراضي وفي الأمن الغذائي. وسوف تتوقف الأنشطة المخططة لمعالجة نواحي النقص في مؤسسات الغابات نتيجة لوباء الإيدز، وخصوصاً في أفريقيا. كما سيحدث انخفاض كبير في دعم منتدى الأمم المتحدة المعني بالغابات وفي سائر الأبعاد الدولية لترتيبات الغابات حتى يمكن الإبقاء على دعم كافٍ لهيئات الغابات الإقليمية.

الموارد من خارج الميزانية

391.     البرنامج 2-4-1، سوف تستخدم الموارد من أجل التقييمات الحرجية الوطنية وتحسين المعرفة بالموارد الحرجية والشجرية وإدارتها، والتحليل المتصل بذلك والمدخلات الخاصة بعمليات السياسات الوطنية. وسوف تدعم هذه الموارد أيضا تطبيق الإدارة المستدامة للغابات، بما فى ذلك الغابات الوطنية والمزارع الحرجية والأشجار خارج الغابات والعمل بشأن المفاهيم، وطرق ودراسات الحالة عن الإدارة المستدامة على نطاق مجموعة واسعة من المواقف الميدانية. ومن بين المجالات الأخرى التي ستستخدم فيها الموارد الخارجة عن الميزانية برامج مكافحة حرائق البراري وصيانة النظم الأيكولوجية الهشة مثل المناطق الجبلية والأراضي التي تأثرت بعمليات التصحر. وفى إطار البرنامج 2-4-2، من المتوقع تلقى موارد لتحسين الأمن الغذائي فى أفريقيا الوسطى استنادا إلى تقييم القدرة الكامنة للمنتجات الحرجية غير الخشبية، وخاصة الأغذية الحرجية.

392.     وفى إطار البرنامج 2-4-3، سوف يستمر مرفق البرامج الحرجية الوطنية فى دعم الجهود القطرية لإيجاد تخطيط للسياسات الحرجية وعمليات تنفيذ تتصدى بصورة فعالة للاحتياجات المحلية والأولويات الوطنية، وتعبر عن المبادئ المتفق عليها دوليا. وقد قدم المرفق حتى الآن لعدد 42 بلدا وأربع منظمات شريكة لدعم مشاركة أصحاب المصلحة، كما نشط فى تقاسم الخبرات والمعارف على نطاق العالم. . وخلال الفترة المالية 2006-2007، ينتظر أن يستفيد من هذه المنح عدد كبير من البلدان النامية. ومن بين المجالات الأخرى التي سوف تلتمس لها موارد خارجة عن الميزانية تطوير المنشآت القائمة على المجتمعات المحلية والتي قامت على المنتجات الحرجية فى الغابات المدارة بصورة مستدامة، والوقاية من حرائق الغابات ومكافحتها بالاستناد إلى المجتمعات المحلية. وهذه الموارد سوف تمكن المنظمة أيضا من القيام بعمل إضافى فى مجال سداد تكاليف الخدمات البيئية.

الصفحة السابقةبيان المحتوياتالصفحة التالية