القيّمات على بنوك البذور المجتمعية في موزامبيق


بطلات الأغذية هنّ راعيات الأمن الغذائي في قراهنّ

بفضل الدعم الفنّي الذي تقدّمه منظمة الأغذية والزراعة في تحديد البذور وتخزينها، أنشأت المجتمعات المحلية في موزامبيق بنوكًا للبذور لكي تكون بمثابة شريان حياة بالنسبة إلى المزارعين الذين يحتاجون إلى الحصول على البذور العالية الجودة للموسم الزراعي التالي أو في حالات الطوارئ. ©FAO/Telcínia Nhantumbo

28/07/2021

تقول السيدة Anita António Candeeiro، رئيسة المجموعة النسائية للمزارعات من أصحاب الحيازات الصغيرة في مقاطعة تشمبا، موزامبيق "نعاني في بعض الأحيان من حالات جفاف، وفي أحيان أخرى من الفيضانات". وإلى جانب فقدان مصادر الأغذية والدخل، غالبًا ما تبيد هذه الكوارث الحقول أيضًا، ممّا يقتضي من المزارعين أن يعاودوا العمل من الصفر، وهو ما يتطلب بذورًا جديدة لإعادة العمل مرة أخرى. وهذه الحاجة الأساسية، التي يمكن القول إنها أهم جزء من الزراعة، ليست تلقائية أو متاحة بسهولة كما قد يفترضه البعض.

ويُشكّل حفظ البذور الحلّ لهذ الأمر منذ آلاف السنين، وهو ممارسة قام بها المزارعون وأسرهم من باب الضرورة. ومع ذلك، فهي مهارة بحدّ ذاتها، ومعرفة طرق تخزين البذور المناسبة لها أهمية بالغة من أجل ضمان النجاح في حفظ البذور. وقد كان تخزين البذور نقطة الضعف في مجتمع السيدة Anita.

وتشرح قائلة "كنّا نضع البذور في أكياس وكانت تتعفن".

وتقول السيدة Anita أيضًا، لقد كنّا مضطرين في كثير من الأحيان إلى ترك الحقل "فارغًا" بسبب انعدام البذور.

وبتمويل من برنامج التعاون الإنمائي النمساوي وبدعم من المنظمة، ساعدت مدارس المزارعين الحقلية المجتمعات على تغيير هذا الوضع من خلال إنشاء بنوك البذور والاضطلاع بتقنيات الحفظ الزراعي. ومن خلال هذه المعرفة المكتسبة، تقوم جمعية السيدة Anita المسماة "Manja Athu" (والتي تعني "أيدينا" باللغة المحلية) ببذل جهودها لأهداف نبيلة وبشكل مناسب بغية جمع وتخزين البذور التي يمكن استخدامها في أوقات الشدائد الزراعية.

ويشكّل اختيار الأصناف الأكثر ملاءمة لمنطقة معينة أمرًا يتطلب الوقت وينطوي على التجارب والأخطاء، ولكن مع الرغبة في التعلم وتوفر الدعم الفني، تمكّنت تلك النساء من تحديد أفضل الأصناف للاحتفاظ بها في بنك البذور.

وتقول السيدة Anita "كنّا نكافح بحثًا عن البذور ولم يكن باستطاعتنا الحصول عليها، لكنّنا وفرّنا مخزونًا الآن".

وفي بنوك البذور المجتمعية، يتم الاحتفاظ بهذه المدخلات القيّمة في مأمن من الآفات والأمراض. ويمكن للمزارعين الاستفادة من هذا المخزون من أجل موسم الزراعة التالي أو كبديل احتياطي في حالات الطوارئ عندما تتعرض محاصيلهم للضرر أو التلف، وهي حالة أصبحت شائعة بشكل متزايد بسبب تأثيرات تغير المناخ.

وفي الواقع، في السنوات الأخيرة، تعرّضت موزامبيق للعديد من المخاطر الطبيعية والكوارث، مثل الأعاصير والفيضانات وحالات الجفاف، ممّا أثر بشكل مباشر على سبل العيش وعكس الإنجازات التي حققها المزارعون من أصحاب الحيازات الصغيرة بشق الأنفس.

من خلال بيع البذور والمحاصيل من مزرعة المجموعة، زادت تلك النساء من دخلهن وقدّمن للقرية خدمة لا تقدر بثمن. ©FAO/Telcínia Nhantumbo

تقديم خدمة للمجتمع

لا يمكن الاستفادة من بنك البذور إلّا من خلال اتفاق بين الأعضاء. ويمكن بيع بعض من هذه البذور إلى مزارعين آخرين داخل المجتمع المحلي أو المجتمعات المجاورة. وفي الوقت الحالي، يوجد لدى بنك البذور التابع للمجموعة مجموعة متنوعة من البذور مثل الذرة وأنواع الفاصولياء الشائعة واللوبيا السوداء العين والفول السوداني واليقطين والخيار والسمسم.

وإضافة إلى تقديم الدعم في بناء بنك البذور المجتمعي، تلقت المجموعة النسائية المدخلات الزراعية والتدريب من المنظمة من أجل زيادة الإنتاج في مزرعة المجموعة. ويتقاسم الأعضاء أرباح مبيعات الحصاد والإنتاج.

ومن خلال بيع البذور والمحاصيل من مزرعة المجموعة، تمكنت الرابطة النسائية هذه من زيادة دخل أعضائها. وإضافة إلى ذلك، تقدم الرابطة خدمة للمجتمع الذي لديه الآن مكان يقصده عندما يحتاج أفراده إلى بذور لمزارعهم.

وأضافت السيدة Anita "بوجود بنك البذور، نُدير بالفعل التخزين والبيع. وهذا يساعدنا ويضمن أيضًا استمرار ذهاب أطفالنا إلى المدرسة".

ضمان البذور

على شاكلة السيدة Anita، فإن السيدة Belita Randinho هي أيضًا إحدى "المديرات" في بنك البذور المجتمعي، في مقاطعة تشمبا في محافظة سوفالا. وفي عام 2018، انضمت السيدة Belita إلى مدرسة المزارعين الحقلية المسماة Suinda. وتجتمع مجموعة مدرسة المزارعين الحقلية أسبوعيًا من أجل مناقشة قيود الزراعة وتحديد الحلول، بناءً على معرفة وخبرة كل عضو، وقد أنشأت المجموعة أيضًا بنكًا لتلبية احتياجات المجتمع.

وتشدّد السيدة Belita قائلة "نحن نقدر هذا النهج الجديد لأنّنا نواجه كل عام نقصًا في البذور. وبعد أن أنشأنا بنك البذور، ضمنا توافر البذور."

وتُعدّ موافقة المجموعة شرطًا أساسيًا من أجل الحصول على البذور. ويتم تأمين البنك باستخدام مفتاحين اثنين، أحدهما تحت رعاية السيدة Belita والآخر تحت رعاية رئيسة مدرسة المزارعين الحقلية.

وتوضح السيدة Belita قائلة "تحمل رئيسة مدرسة المزارعين الحقلية مفتاحًا وأنا لدي المفتاح الآخر .... وقبل أن نأخذ أي بذور، نجتمع معًا، ولا بد أن يكون هناك توافق في الآراء".

تساعد بنوك البذور المجتمعية على تنويع الزراعة والحفاظ على تلك البذور الأكثر تكيّفًا مع الظروف المحلية. ©FAO/Telcínia Nhantumbo

بنوك البذور من أجل تحقيق القدرة على الصمود

في السنوات الثلاث الماضية، عملت المنظمة مع أكثر من 80 مجموعة من مجموعات مدارس المزارعين الحقلية من خلال مشروع "زيادة القدرة على الصمود لدى المجتمعات الضعيفة المتضرّرة من ظاهرة النينو"، الممول من برنامج التعاون الإنمائي النمساوي. وفي محافظتي سوفالا ومانيكا في وسط البلاد، أنشأ المشروع 10 بنوك بذور مجتمعية تفيد بشكل مباشر أكثر من 800 2 مزارع.

وتروّج المنظمة لبنوك البذور هذه كنظام للاستجابة للصدمات المحددة أو حتى للنقص الهيكلي في البذور نتيجة لحالات الجفاف أو الفيضانات أو الآفات أو الأمراض. كما تساعد بنوك البذور أيضًا على تنويع الزراعة والحفاظ على البذور الأكثر تكيفًا مع بيئة المنطقة، مما يقلّل من مخاطر فشل الإنتاج الكلي ويساهم في تعزيز الأمن الغذائي للمجتمع. ويمكن للنظام أيضًا أن يساعد المزارعين في الحصول على أصناف أخرى من البذور لا يستطيعون غالبًا تحمل كلفتها في أسواق البذور الرسمية.

ومن خلال حلول كهذه، تعمل المنظمة مع المجتمعات في جميع أنحاء العالم لزيادة قدرتها على الصمود في مواجهة الظروف الضارة التي تؤثر على حياتهم وسبل عيشهم. وهذا أمر أساسي من أجل ضمان الأمن الغذائي والتغذوي للمجتمع وقدرة أفراده على إعالة أنفسهم في المستقبل.

وراء كل ما ننتجه من غذاء هناك دائمًا من قام بإنتاجه أو زراعته أو حصاده أو صيده أو نقله. ومع اقتراب يوم الأغذية العالمي في 16 أكتوبر/تشرين الأول، نغتنم الفرصة لشكر #أبطال_الأغذية (#FoodHeroes) الذين يواصلون توفير الغذاء لمجتمعاتهم والمجتمعات الأخرى أياً كانت الظروف. وثمة عدد لا يُحصى من الطرق لتكونوا بطًلا من أبطال الأغذية في مجتمعكم، واليوم هو فرصة سانحة لمباشرة العمل. أفعالنا هي مستقبلنا.


للاطلاع على المزيد

الموقع الإلكتروني: الملامح القطرية للمنظمة: موزامبيق

المطبوع: بنوك البذور المجتمعية: المدارس الحقلية للمزارعين الشباب والتدريب على مهارات الحياة – دليل للميسّرين (متاح باللغة الإنكليزية)

2. Zero hunger, 10. Reduced inequalities, 13. Climate action