منظمة الأغذية والزراعة في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا

تعزيز قدرات بلدان الشرق الأدنى وشمال إفريقيا لمكافحة دودة الحشد الخريفية من خلال التدريب على التأهب والاستجابة للطوارئ

أطلقت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (المنظمة) نشاطات تدريبية جديدة في إطار مشروعها الإقليمي للاستجابة الطارئة لمكافحة دودة الحشد الخريفية في منطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا، وذلك في أربعة بلدان هي الأردن ولبنان وسوريا، بالإضافة إلى الضفة الغربية وقطاع غزة. وفي هذا السياق، عقدت المنظمة سلسلة من الورش التدريبية والمحاضرات الفنية للمزارعين تضمنت معلومات مفصلة عن أضرار وبيولوجيا وسلوكيات دودة الحشد الخريفية، وطرق المراقبة والمكافحة الممكنة لها، وذلك بناءً على الميزانيات المتاحة والموارد المحلية المتوفرة.

وتأتي هذه الأنشطة التدريبية في أعقاب الورشة الافتتاحية التي عقدت في 23 فبراير/ شباط 2021 في إطار مشروع يهدف إلى دعم القدرات الوطنية في رصد وإدارة الآفات وأدوات المكافحة البيولوجية. وتسعى المنظمة إلى توثيق الأعداء الطبيعيين لدودة الحشد الخريفية التي تنتشر حالياً في هذه البلدان، والتحقق من فعالية طرق المكافحة المستدامة، فضلا عن وضع أربع خطط عمل وطنية تغطي تدابير الطوارئ والاستجابة الرئيسية ضد دودة الحشد الخريفية. ومن المزمع عقد تدريب افتراضي للمتخصصين في مراقبة دودة الحشد الخريفية، واستخدام تطبيق نظام المراقبة والإنذار المبكر FAMEWS على الهاتف المحمول، والإدارة المستدامة لدودة الحشد الخريفية. كما تم توزيع 300 مصيدة فرمون في لبنان.

وتم اختيار أربعة حقول ذرة لإجراء المسوحات، تتراوح مساحتها كل منها بين خمسة إلى 10 هكتارات، وذلك في البلدان المعنية وفقاً لبرنامج منظمة الأغذية والزراعة للإدارة المتكاملة للآفات. وبدأ مسح الأعداء الطبيعيين في حقول الذرة، وتم الإبلاغ عن نتائج واعدة من سوريا حول طفيل ترايكوجراما، ودباببير براكونيد (الدحموريات)، ويرقات الكريسوبيلا (أسد المن)، والفطريات الممرضة للحشرات. كما يتم حالياً إجراء مسح شامل في الأردن ولبنان والضفة الغربية وقطاع غزة.

 

تدريب المزارعين على المهارات اللازمة للتعامل مع الآفات الحشرية

وفي الوقت نفسه، أنشئت مدارس حقلية للمزارعين للإدارة المتكاملة للآفات في كل من الأردن ولبنان وسوريا والضفة الغربية وقطاع غزة، ونظمت المدارس الميدانية برامج تدريبية للمزارعين موضحة مكونات وخطط الإدارة المتكاملة للآفات لتعزيز قدراتهم على إدارة دودة الحشد الخريفية. وتضمنت الخطة تنظيم 22 مدرسة حقلية للمزارعين، حيث انضم أكثر من 300 مستفيد إلى الدورات التدريبية خلال شهري سبتمبر/أيلول وأكتوبر/تشرين الأول 2021. بالإضافة إلى ذلك، عقدت المنظمة في إطار المشروع ثلاث دورات تدريبية لتدريب المدربين في المدارس الحقلية للمزارعين، شارك فيها 107 عامل إرشاد في البلدان المذكورة آنفاً.

وفي نهاية الورش التدريبية، أعرب بعض المشاركين عن آرائهم حولها، حيث قال أحدهم: "لقد أضافت ورشة التدريب قيمة كبيرة إلى معارفنا وخبراتنا. لقد تعلمنا الكثير وأصبحنا أكثر تنظيماً في منطقة مدارس المزارعين الحقلية ". وأضاف آخر: "لقد زودنا التدريب بالمهارات والخبرات اللازمة، كما سلط الضوء على نقاط الضعف في ممارساتنا السابقة. لقد تعلمنا أفكاراً جديدة مثل تحليل النظام الايكولوجي الزراعي، والموضوعات الخاصة، وديناميكيات المجموعة، وأنواع الحشرات".

منظمة الأغذية والزراعة تعمل مع الشركاء لتوفير التدريب والمعدات

أفاد السيد ثائر ياسين، المسؤول الإقليمي لوقاية النباتات في مكتب منظمة الأغذية الزراعة الإقليمي لمنطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا ان ثمانية بلدان في المنطقة قد أبلغت عن إصابات بدودة الحشد الخريفية، وأن المنظمة استجابت لذلك من خلال توفير أكثر من 25,000 مصيدة قمعية و80,000 طعم فرمون، مصممة لتغطية 50,000 هكتار. واقترح ياسين أن تقدم المنظمة الدعم العلمي لتحديد عينات دودة الحشد الخريفية المشتبه فيها، والعمل بالشراكة مع المركز الدولي للزراعة والعلوم البيولوجية، وتدريب أكثر من 700 متخصص على رصد دودة الحشد الخريفية ومراقبتها.

إضافة إلى ذلك، وفرت المنظمة التدريب لأكثر من 250 متخصصاً في المكافحة البيولوجية حول التربية الجماعية للأعداء الطبيعيين لهذه الآفة، بالشراكة مع المركز الدولي لفسيولوجيا وإيكولوجيا الحشرات، مقدمة الدعم لمرافق إنتاج الأعداء الطبيعيين لدودة الحشد الخريفية في معملين في اليمن ومصر.

وفي وقت سابق من هذا العام، قدمت المنظمة تدريباً إقليمياً آخراً على التربية الجماعية وإطلاق الأعداء الطبيعيين لدودة الحشد الخريفية. وتم إنتاج مقاطع مصورة حول موضوعات تتعلق بدودة الحشد الخريفية، بما في ذلك إعداد النظام الغذائي الصناعي والتلقيح، وتربية دودة الحشد الخريفية وتربية متطفل البيض تيلينومس. كما تم تدريب أكثر من 500 متخصص على استخدام تطبيق FAMEWS، وعقدت 10 جلسات تدريبية لمدققي البيانات.


13/10/2021