This article is not available in Portuguese.

Click this message to close.

القمح واللحوم تدفع مؤشر أسعار الفاو للأغذية إلى الارتفاع في حزيران/يونيو

إمدادات العالم من الحبوب لا تزال قوية مع اتجاه مستويات المخزون إلى رقم قياسي جديد

6 تموز/يوليو، روما – سجلت أسعار السلع الغذائية العالمية ارتفاعاً في شهر حزيران/يونيو وعلى رأسها أسعار القمح واللحوم.

وبلغ معدل مؤشر منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) لأسعار الغذاء الذي يراقب متوسط أسعار التبادل التجاري في الأسواق العالمية لخمس مجموعات من السلع الغذائية الرئيسية، والذي صدر اليوم، 175.2 نقطة في حزيران/يونيو، بارتفاع بنسبة 1.4 في المائة من أيار/مايو و7 في المائة عن العام السابق.

وارتفع مؤشر الفاو لسعر الحبوب بنسبة 4.2 في المائة مقارنة مع الشهر السابق وسط ارتفاع أسعار القمح العالي البروتين بسبب تدهور ظروف المحاصيل في الولايات المتحدة الأمريكية. وعلى عكس ذلك فقد انخفض سعر الذرة بسبب المحاصيل القياسية في أمريكا الجنوبية.

كما ارتفع مؤشر أسعار الفاو للحوم ومنتجات الألبان فيما انخفضت أسعار الزيوت النباتية والسكر.

مخزونات الحبوب تتجه الى تسجيل مستويات قياسية

رغم صعوبة ظروف إمدادات القمح العالي البروتين إلا أنه من المرجح أن تظل إمدادات الحبوب العالمية وفيرة خلال العام المقبل، بحسب موجز الفاو عن إمدادات الحبوب والطلب عليها الذي نشر اليوم.

وخفضت الفاو من توقعاتها للإنتاج العالمي من الحبوب لشهر حزيران/يونيو 2017، بينما رفعت توقعاتها للذرة والأرز. ومن المرجح أن يبلغ الإنتاج العالمي للحبوب هذا العام إجمالي 2 مليون و593 طن، أي أقل بنحو 0.6 في المائة من إنتاج العام 2016.

ويتوقع أن تزداد مخزونات العالم من الحبوب بشكل أكبر بحيث تصل الى مستوى قياسي جديد هو نحو 704 مليون طن.

Photo: ©FAO/Orlando Sierra
مزارع يروي حقله من الذرة الصفراء في هندوراس.