موارد منظمة الأغذية والزراعة عن الفاقد والـمُهدَر من الأغذية

22/09/2022

تفيد التقديرات بأن 3.1 مليار شخص في مختلف أنحاء العالم لا يتمتعون بنمط غذائي صحي، ويعاني حوالي 828 مليون شخص من الجوع. ويعني كل هذا أن هناك حاجة ملحة إلى تسريع وتيرة العمل للحد من الفاقد والمهدر من الأغذية.

قبل حلول اليوم الدولي للتوعية بالفاقد والـمُهدَر من الأغذية (29 سبتمبر/أيلول)، ألق نظرة على مجموعة مختارة من عناوين منظمة الأغذية والزراعة لاستكشاف الروابط بين الفاقد والـمُهدَر من الأغذية والأمن الغذائي، واقتراح طرق لمعالجة الوضع مع تحسين التغذية والاستدامة البيئية.

 

مدونة السلوك الطوعية للحدّ من الفاقد والمهدر من الأغذية

تحدد هذه الوثيقة إطارًا عامًا للإجراءات والمبادئ التوجيهية التي يجب اتباعها للحد من الفاقد والـمُهدَر من الأغذية ودعم تحويل أنظمة الأغذية الزراعية.

 

المساواة بين الجنسين والفاقد الغذائي في سلاسل القيمة السمكية المستدامة في إفريقيا

تصف هذه الورقة المكونات الرئيسية لتحليل سلسلة قيمة الفاقد الغذائي التي تراعي الفوارق بين الجنسين، والتي تشمل تحديد الجهات الفاعلة المعنية؛ وتحديد القيود التي تؤثر على مشاركة المرأة والرجل؛ وتطوير تدخلات تراعي الفوارق بين الجنسين للحد من الفاقد من الأسماك.

 

الاستراتيجية الإقليمية لمنظمة الأغذية والزراعة بشأن تقليل الفاقد والمهدر من الأغذية في آسيا والمحيط الهادئ

ترتكز الاستراتيجية على خمس ركائز أساسية تتمثل في رفع مستوى الوعي؛ وتحديد النقاط الحرجة للفاقد والـمُهدَر من الأغذية على طول سلاسل التوريد؛ وتمكين الاستثمارات؛ ورصد التقدم المحرز نحو مؤشر أهداف التنمية المستدامة 12-3-1؛ وتنفيذ أطر حوكمة متماسكة.

 

الحد من الفاقد والـمُهدَر من الأغذية: خمسة تحديات للسياسات والبحوث

على الرغم من الاتفاق الواسع في دوائر السياسة على الحاجة إلى الحد من الفاقد والـمُهدَر من الأغذية، لا تزال هناك فجوات كبيرة في المعلومات. تحدد هذه الورقة فجوات المعلومات ذات الصلة بالسياسات؛ وتلخص الأبحاث الحديثة التي تحاول سد هذه الثغرات؛ وتحدد خمسة تحديات للباحثين وصانعي السياسات والممارسين في الحد من الفاقد والـمُهدَر من الأغذية.

 

الفاقد والـمُهدَر من الأغذية والحق في غذاء كافٍ: إنشاء الاتصال

يركز هذا المنشور على الحاجة إلى تطوير أنظمة استهلاك وإنتاج عالمية مستدامة للمساعدة في إعمال الحق في الغذاء الكافي، بينما يناقش نهجًا قائمًا على حقوق الإنسان لمعالجة الفاقد والـمُهدَر من الأغذية.

 

مصادر إضافية

المنشورات

 

مواقع الإنترنت

 

 

دورات التعلم الإلكتروني

 

يرجى ملاحظة أن (بعض) المنشورات المذكورة أعلاه غير متوفرة باللغة العربية ولكنها متوفرة باللغة الإنجليزية و / أو اللغات الرسمية الأخرى للأمم المتحدة