حالة الأغذية والزراعة

حول السلسلة

يهدف تقرير حالة الأغذية والزراعة، وهو أبرز المطبوعات السنوية الرئيسية التي تصدرها المنظمة، إلى تزويد جمهور واسع النطاق بتقديرات مستندة إلى العلم ومتوازنة للمسائل المهمة في ميدان الأغذية والزراعة. وتحتوي كل طبعة من هذا التقرير على استعراض شامل، وسهل المنال في الوقت ذاته، لموضوع مختار من الموضوعات ذات القيمة البالغة بالنسبة للتنمية الزراعية والريفية وللأمن الغذائي العالمي.

أحدث إصدار: حالة الأغذية والزراعة لعام 2022

الاستفادة من الأتمتة في الزراعة لتحويل النُظم الزراعية والغذائية

تحدد الأتمتة ملامح الزراعة في العالم منذ مطلع القرن العشرين. وقد حققت الميكنة الآلية فوائد كبيرة من حيث تحسين الإنتاجية وتقليل المشقة وزيادة الكفاءة في توزيع العمالة، ولكن صاحبتها أيضًا بعض الآثار البيئية السلبية. وظهر في الآونة الأخيرة جيل جديد من تكنولوجيات الأتمتة الزراعية الرقمية التي يمكن أن تدفع بعجلة تحسين الإنتاجية، وكذلك القدرة على الصمود، بموازاة معالجة تحديات الاستدامة البيئية التي كانت مدفوعة بالميكنة في الماضي.

ويبحث تقرير حالة الأغذية والزراعة لعام 2022 في الدوافع الكامنة وراء استخدام الأتمتة في الزراعة، بما في ذلك التكنولوجيات الرقمية الحديثة. ويستند التقرير إلى 27 دراسة حالة لإجراء تحليل لمبررات الأخذ بتكنولوجيات الأتمتة الرقمية في مختلف نُظم الإنتاج الزراعي في جميع أنحاء العالم. ويشير التقرير إلى عدة عوائق تحول دون اعتماد هذه التكنولوجيات بصورة شاملة، ولا سيما من جانب صغار المنتجين. وتتمثل العوائق الرئيسية في انخفاض معدل الإلمام بالتكنولوجيا الرقمية والافتقار إلى البنية التحتية المؤاتية، مثل إمكانية الاتصال الإلكتروني والحصول على الكهرباء، بالإضافة إلى القيود المالية. ويقترح التقرير، استنادًا إلى هذا التحليل، سياسات لضمان استفادة الفئات المحرومة في الأقاليم النامية من الأتمتة الزراعية ومساهمة الأتمتة في بناء نظم زراعية وغذائية مستدامة وقادرة على الصمود.

نشرة إعلامية


جميع الطبعات