الخطوط التوجيهية الطوعية لضمان استدامة مصايد الأسماك صغيرة النطاق في سياق الأمن الغذائي والقضاء على الفقر

الأمن الغذائي والتغذية في المصايد الصغيرة النطاق

تُعدّ المصايد الصغيرة النطاق، بما في ذلك جميع الأنشطة على طول سلسلة القيمة، مهمة حقًا للأمن الغذائي والتغذية، وذلك على الصعيدين المحلي والعالمي. وهي تؤدي دوراً أساسياً في تحقيق هدف القضاء على الجوع بحلول عام 2030، على النحو المنصوص عليه في أهداف التنمية المستدامة (الهدف 2).

بالنسبة للعديد من الأشخاص في البلدان النامية، تعد الأسماك والمأكولات البحرية الأخرى التي يصطادها صيادو الأسماك الصغار مهمة بشكل خاص لصحتهم. ودونها، لا يستطيع الكثيرون تناول ما يكفي من البروتينات أو أحماض أوميجا 3 الدهنية أو المغذيات الدقيقة الأساسية مثل فيتامين (أ) والحديد والكالسيوم وفيتامين (د) والزنك واليود على أساس منتظم.

ولكن على الرغم من أهمية المصايد الصغيرة النطاق بالنسبة للأمن الغذائي والتغذية، فإنّ العديد من مجتمعات الصيد لا تزال مهمشة، ولم تحقق بالكامل مساهمتها في الأمن الغذائي والتغذية.

الأمن الغذائي والتغذية في الخطوط التوجيهية الطوعية لضمان استدامة مصايد الأسماك الصغيرة النطاق في سياق الأمن الغذائي والقضاء على الفقر
كما يتضح من اسم الخطوط التوجيهية الطوعية لضمان استدامة مصايد الأسماك الصغيرة النطاق في سياق الأمن الغذائي والقضاء على الفقر، يُمثل ضمان الأمن الغذائي أولوية قصوى من أولوياتها. وفي الواقع، يتمثل الهدف الأول من الأهداف الستة الرئيسية في "تعزيز مساهمة المصايد الصغيرة النطاق في الأمن الغذائي العالمي والتغذية ودعم الإعمال التدريجي للحق في الغذاء الكافي". ومن هذه الناحية، تُكمل الخطوط التوجيهية الطوعية هذه، الخطوط التوجيهية الطوعية لدعم الإعمال التدريجي للحق في الغذاء الكافي في سياق الأمن الغذائي الوطني، والمعروفة أيضًا باسم الخطوط التوجيهية المتعلقة بالحق في الغذاء.

تدعو الخطوط التوجيهية الطوعية الدول والجهات الفاعلة الأخرى إلى وضع سياسات عامة متماسكة يتمّ من خلالها تفضيل الأمن الغذائي والتغذية. على سبيل المثال، تتحمل الدول مسؤولية التأكد من أنّ تصدير وتجارة الأسماك على الصعيد الدولي لا يتركان الأسواق المحلية مستنفدة من الأسماك التي يمكن أن تلبي الاحتياجات الغذائية لمواطنيها.

 تؤكد الخطوط التوجيهية الطوعية أيضًا على أهمية إجراء أبحاث بشأن دور المصايد الصغيرة النطاق في الأمن الغذائي والتغذية. ونحث الدول على إتاحة المعلومات التي يمكن أن توجه مصايد الأسماك الصغيرة النطاق المسؤولة والتنمية المستدامة فيما يتعلق بالأمن الغذائي، مع إيلاء اهتمام خاص للفئات الضعيفة والمهمشة. وبالإضافة إلى ذلك، تتحمل الدول مسؤولية مراقبة التقدم المحرز في تنفيذ الأهداف الواردة في الخطوط التوجيهية الطوعية - وليس أقلها شأناً، الحق في الغذاء الكافي.

يتمثل أحد الأهداف الرئيسية للخطوط التوجيهية الطوعية في "تعزيز مساهمة المصايد الصغيرة النطاق في الأمن الغذائي العالمي والتغذية ودعم الإعمال التدريجي للحق في الغذاء الكافي". ويتمّ التأكيد على أهمية الأمن الغذائي والتغذية في جميع أجزاء الخطوط التوجيهية الطوعية.


الهدف 2 من أهداف التنمية المستدامة: القضاء على الجوع وتوفير الأمن الغذائي والتغذية المحسّنة وتعزيز الزراعة المستدامة

الغاية 2-3: مضاعفة الإنتاجية الزراعية ودخل صغار منتجي الأغذية، ولا سيما النساء وأفراد الشعوب الأصلية والمزارعين الأسريين والرعاة والصيادين، بما في ذلك من خلال ضمان المساواة في حصولهم على الأراضي وعلى موارد الإنتاج الأخرى والمدخلات والمعارف والخدمات المالية، وإمكانية وصولهم إلى الأسواق وحصولهم على الفرص لتحقيق قيمة مضافة وحصولهم على فرص عمل غير زراعية، بحلول عام 2030.

المؤشر 2-3-1: حجم الإنتاج لكل وحدة عمل حسب فئات حجم المؤسسة الزراعية / الرعوية / الحرجية
المؤشر 2-3-2: متوسط دخل صغار منتجي الأغذية، بحسب الجنس والوضع من حيث الانتماء إلى الشعوب الأصلية