Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

Forum global sur la sécurité alimentaire et la nutrition • Forum FSN

Re: الاستفادة القصوى من أثر عقد الأمم المتحدة للعمل من أجل التغذية

mohamed moloud
mohamed moloud El Shaab Newspaper - جريدة الشعبMauritania

English translation below

في بلدي كل التناقضات : موارد ضخمة وعدد قليل من السكان , نقص التغذية وسوء التغذية , والحكومات المتعاقبة تتحدث  دائما عن برامج طموحة ليس أقلها تحقيق الإكتفاء الذاتي في مجال الغذاء , وحقيقة أن ذلك ممكن , ويجب ان يتحقق , كيف نصدق أن بلدا يتمتع ب500 ألف هكتار صالحة للزراعة , ونهر جاري, ومياه جوفية وسطحية مختلفة , ولا يتجاوز عدد سكانه 3 مليون نسمة لا يمكن أن ينتج حاجاته الغذائية؟

كيف يمكن أن نصدق أن بلدا صغيرا يمتلك أكثر من 20 مليون رأس من الماشية والحيوانات الأخرى يعتمد في استهلاكه للألبان على واردات من كل أصقاع الدنيا , ولا يستفيد من ثرواته الحيوانية التي تهدر منتجاتها باستمرار في الوقت الذي يسجل فيه انعدام الأمن الخذائي لأكثر من 638 ألف شخص حسب برنامج الغذاء العالمي 

كيف لنا أن نصدق أن بلدا يطل على واحد من بين أغنى الشواطئ البحرية في العالم , وينتج سنويا مليون طن من المنتجات السمكية , يصدر معظمها إلى الخارج , يمكن أن يوجد فيه مواطنون بؤساء يعانون انعدام الأمن الغذائي ويحتاجون إلى تدخل المنظمات الدولية؟

In my country you can find all the contradictions; ample resources, a few number of people, food insecurity and malnutrition. The different governments talk always about ambitious programs that a least achieve self sufficiency in food and actually this is true and should be achieved.  How can we believe that a country that has 500,000 hectares of arable lands , a river, different underground and surface water, its population don't exceed  three million  and cannot produce its food needs.

How can we believe that such a small country  that own more than 20 million of livestock  and other animals  depend in its milk consumption on imports that come from all parts of the world and do not benefit from its animal wealth that squanders its production  while there are more than 638,000 persons suffering from food insecurity according to the WFP.

How can we believe that a country that overlooks one of the richest marine shores in the world and produces one million ton of fish products annually most of which is exported to other countries can have miserable citizens who are suffering from food insecurity and need the intervention of international organizations.