طاعون المجترات الصغيرة
Image 1

يتأثر 300 مليون من أفقر الأسر الريفية في العالم بالمرض

Image 2

تطعيم لمرة واحدة لتحصين المجترات الصغيرة مدى الحياة

Image 3

القضاء على طاعون المجترات الصغيرة يمثل قفزة نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة

Image 4

يتعرض أكثر من 80 ٪ من الأغنام والماعز في العالم لخطر الإصابة بالمرض

آفة المجترات الصغيرة المعروفة أيضاً باسم طاعون الأغنام والماعز مرض حيواني شديد العدوى يصيب المجترات الصغيرة. ويمكن للفيروس بمجرد دخوله أن يصيب ما يصل إلى 90 في المائة من حيوانات القطيع، ويقتل المرض في أي مكان ما يتراوح بين 30 و70 في المائة من الحيوانات المصابة. ولا تنتقل عدوى فيروس آفة المجترات الصغيرة إلى الإنسان.

ووصفت آفة المجترات الصغيرة لأول مرة في عام 1942 في كوت ديفوار. وانتشر المرض بعد ذلك إلى أنحاء شاسعة من أفريقيا والشرق الأوسط وآسيا. وأكد حالياً أكثر من 70 بلداً وجود آفة المجترات الصغيرة داخل حدودها، وهناك بلدان كثيرة معرَّضة لخطر انتقال المرض إليها. ويوجد في هذه المناطق ما يقرب 1.7 مليار رأس من الحيوانات تُمثل نحو 80 في المائة من عدد رؤوس الأغنام والماعز في العالم.

لماذا يجب القضاء على المرض؟

محاربة الفقر في المناطق الريفية

ضمان الأمن الغذائي والتغذية

تعزيز القدرة على الصمود وتعزيز الاقتصاد الوطني

مطبوعات

وسائط متعددة