الزراعة الرقمية

لماذا تعدّ الزراعة الرقمية مهمّة؟

إن انتشار التكنولوجيات الرقمية وإمكانية نقلها وتنقلها يغيّران الإنتاج الزراعي والغذائي. على وجه التحديد، في قطاع الزراعة والغذية، أدّى انتشار التقنيات المحمولة وخدمات الاستشعار عن بعد والحوسبة الموزعة بالفعل إلى تحسين وصول أصحاب الحيازات الصغيرة إلى المعلومات والمدخلات والأسواق، وزيادة الإنتاج والإنتاجية، وتبسيط سلاسل الإمداد وخفض التكاليف التشغيلية. لكن "رقمنة" الزراعة وسلسلة القيمة الغذائية يواجهان تحديات معينة ينبغي التغلب عليها؛ قضايا مثل الأمن السيبراني وحماية البيانات، واستبدال العمال وإعادة التعليم، وخطر إنشاء فجوة رقمية بين الاقتصادات أو القطاعات أو الأفراد ذوي القدرات المختلفة على اعتماد تكنولوجيات جديدة. على الرغم من هذه النقاط، لا شكّ في أن التحوّل الرقمي في الزراعة موجود وسيظل موجوداً. وتلتزم المنظمة بمساعدة الحكومات والشركاء في سدّ هذه الفجوات الرقمية المتعددة التخصصات لضمان استفادة الجميع من المجتمع الرقمي الناشئ.

منظمة الأغذية والزراعة والزراعة الرقمية

دليل استراتيجية الزراعة الإلكترونية

أعدّت منظمة الأغذية والزراعة والاتحاد الدولي للاتصالات، بدعم من الشركاء، دليل استراتيجية الزراعة الإلكترونية لمساعدة البلدان في تطوير استراتيجيتها الوطنية للخطة الإلكترونية الزراعية. تساعد استراتيجيات الزراعة الإلكترونية في ترشيد الموارد (المالية والبشرية) ومعالجة بطريقة شاملة لفرص وتحديات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للقطاع الزراعي بطريقة أكثر كفاءة. تساعد هذه الاستراتيجيات أيضًا على توليد مصادر دخل جديدة وتحسين سبل عيش المجتمعات الريفية.

مجموعة الخدمات الرقمية للمنظمة

طورت المنظمة تطبيقات وقواعد بيانات ومنصات لدعم العمل الجاري في البلدان في جميع أنحاء العالم. وتزيد هذه الخدمات الرقمية من الوصول إلى البيانات والمعلومات والخرائط والإحصاءات المفيدة. ولا تمثل حزمة الخدمات الرقمية في المنظمة سوى جزء بسيط من الخدمات الرقمية الأوسع نطاقًا.

 

 

أبرز التطورات



E-Agriculture
IN ACTION

شارك بهذه الصفحة