FAO.org

الصفحة الأولى > القضاء على الجوع > detail

النمو الأزرق - تحرير إمكانات البحار والمحيطات

حان الوقت للتغيير الجذري في إدارة المحيطات


02 Jul 2014

يضم قطاع الثروة السمكية اليوم صناعةً تقدّر بمليارات الدولارات وهي مصدر حيوي للغذاء والتغذية وفرص العمل والتجارة والرفاهية الاقتصادية والترويح عن النفس.

ما هو النمو الأزرق ؟

أتى مفهوم الاقتصاد الأزرق في أعقاب مؤتمر "ريو +20" عام 2012، وهو يؤكد على صون الإدارة المستدامة للموارد المائية، استنادا إلى فرضية أن النظم الإيكولوجية السليمة للمحيطات هي أكثر إنتاجية وهي واجبة من أجل استدامة الاقتصادات القائمة على المحيطات.

من أجل دعم التحول إلى هذا النهج الجديد، أطلقت المنظمة مبادرة النمو الأزرق الجديدة، التي من خلالها سيتم مساعدة البلدان في وضع وتنفيذ الاقتصاد الأزرق وأجندات النمو.

لماذا النمو الأزرق؟

يتطلع النمو الأزرق إلى مزيد من تسخير إمكانات المحيطات والبحار والسواحل من أجل: 

  • إلغاء مارسات الصيد الضارة والتي تساهم في الصيد الجائر، وعوضاً عن ذلك تحفيز النُهُج التي من شأنها تعزيز النمو وتحسين صون وبناء مصائد الأسماك المستدامة وإنهاء الصيد لا المشروع والغير المبلغ عنه ولا المنظم. 
  • ضمان تدابير مصممة خصيصا من أجل تعزيز التعاون بين الدول 
  • أن يعمل كمحفز لتطوير السياسات والاستثمار والابتكار في دعم الأمن الغذائي والحد من الفقر والإدارة المستدامة للموارد المائية.

 كيف سيتم تنفيذ ذلك؟ 

  • تربية الأحياء المائية - تعزيز السياسات والممارسات الجيدة لاستزراع السمك والمحار والنباتات البحرية بصورة مسؤولة ومستدامة 
  • مصائد الأسماك الطبيعية - دعم تنفيذ مدونة السلوك بشأن الصيد الرشيد والصكوك ذات الصلة لاستعادة الأرصدة السمكية ومكافحة الصيد غير المشروع وتعزيز الممارسات الجيدة للإنتاج والنمو السمكي بطريقة مستدامة 
  • أنظمة المأكولات البحرية - تعزيز سلاسل القيمة الكفؤة للمأكولات البحرية وتحسين سبل المعيشة 
  • خدمات النظام الايكولوجي- تعزيز النظم الرقابية ونُهُج استعادة الموائل الحيوية الساحلية والتنوع البيولوجي وخدمات النظام الإيكولوجي (بما في تجميع الكربون ودفاعات العواصف والأمواج ، والسياحة، الخ).

 

شارك بهذه الصفحة