فلنوقف تآكل التربة لضمان مستقبل آمن للغذاء


خمسة أسباب وراء حاجتنا إلى حماية التربة

يعد التآكل أحد أهم الأخطار التي تهدد التربة، مما يؤثر على إنتاج ما يصل إلى 95 في المائة من الأغذية التي نتناولها. ©كاري ماركس/ جامعة بليموث

10/05/2019

أحد العناصر الرئيسية لتحقيق مستقبلخالٍمنالجوعهو التربة التي توجد تحت أقدامنا. على الرغم من أن الأمر قد لا يبدو كذلك، إلا أن التربة مليئة بالمياه والمواد الغذائية والكائنات الحية الدقيقة التي تعد حيوية لزراعة أغذيتنا. لكن التربة موردٌ محدودٌ - فاستعادة ولو بضعة سنتيمترات من التربة قد يستغرق ما يصل إلى 1000 سنة. لذلك إذا أردنا ضمان الأمن الغذائي وتحسين التغذية في المستقبل، فنحن بحاجة إلى العناية بترابنا اليوم.

ومع ذلك، ماذا لو قلنا لك أن ما يعادل ملعب واحد من ملاعب كرة القدم من التربة تتآكل كل خمس ثوان؟ هي صدمة، أليس كذلك؟ يصح القول بأن أحد التهديدات الرئيسية للتربة وأمننا الغذائي هو التآكل. ويعني ذلك إزالة التربة السطحية بالمياه أو الرياح أو الأنشطة الزراعية غير المستدامة مثل الحرث المكثف. ويعدّ بعض تآكل التربة أمر طبيعي، يحدث في جميع الظروف المناخية وفي جميع القارات. لكن معظمه يحدث من جرّاء أنشطة بشرية غير مستدامة - مثل الرعي الجائر والزراعة المكثفة وإزالة الغابات - التي يمكن أن يتضاعف معدّل تآكل التربة بما يصل إلى 1000 مرة.

يمكن أن يكون لتآكل التربة المتسارع عواقب وخيمة علينا جميعًا. وإذا لم نتصرف الآن، فإن أكثر من 90 في المائة من تربة الأرض قد تتحلل بحلول عام 2050.

فيما يلي خمس طرق يهدد تآكل التربة بها أمننا الغذائي وتحقيقَ أهداف التنمية المستدامة:

1- تآكل التربة يقوّض قدرتنا على زراعة الطعام المغذي.

بتقليل العناصر الغذائية المتاحة للنباتات وكذلك المساحة الكافية لإمكانية التجذّر، يمكن أن يؤدّي تآكل التربة إلى تقليل غلاّت المحاصيل بنسبة تصل إلى 50 في المائة. إضافة إلى ذلك، عادة ما تكون المحاصيل التي تنمو ذات جودة أقل: فهي مشوهة وأصغر وأقلّ تغذية. ومن شأن هذا المنتج المنخفض الجودة أن يؤثر ليس فقط على المزارعين الذين يحاولون بيعه، وإنما أيضًا على الأشخاص الذين بتناوله، يستهلكون كميات أقلّ من المواد المغذّية.

يمكن أن يؤدي تآكل التربة إلى زيادة تواتر وشدة الكوارث الطبيعية مثل الانهيارات الأرضية والفيضانات. ©كاري ماركس/ جامعة بليموث

2- يؤدي تآكل التربة إلى تدهوُر النظام الإيكولوجي.

تآكل التربة هو إزالة التربة السطحية، وهي الطبقة العليا الأكثر خصوبة في التربة. ممّا يؤدي إلى تراكم المعادن والمواد المغذية في التربة في أماكن أخرى، فتتدهور النظم الإيكولوجية التقليدية بذلك في كثير من الأحيان. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تتراكم الرواسب المترسبة في الخزانات أو تقطع مجاري الوديان والأنهار – فيُحرَم  الناس من الموارد والطاقة التي توفّرها هذه المجاري.

3-  يؤثّر تآكل التربة على إمدادات المياه.

تلتقط التربة المياه وتخزّنها وتصفيها - لذلك عندما تتآكل التربة، يمكن أن تنخفض كمية المياه التي تمرّ بها. وبدون تربة، قد تنخفض جودة مياه الشرب في المناطق المنخفضة، إذ لا تتمّ تصفية المياه بشكل مناسب من خلال التربة في أعلى النهر. بالإضافة إلى ذلك، بوجود كمية أقل من التربة لامتصاص هُطول الأمطار الغزيرة، قد تصبح الفيضانات أكثر تواتراً وشدّة.

  4-  يدمّر تآكل التربة البنية التحتية الحضرية.

عندما لا يتم تجميع التربة عن طريق جذور النباتات، يسهل تحرّكه بواسطة الرياح أو المياه. ونتيجة لذلك، يمكن للتربة الرخوة والمتآكلة أن تزيد من حدة الفيضانات والانهيارات الأرضية والعواصف الريحية. ولا تقتصر  هذه الكوارث الطبيعية على تدمير المزارع، بل يمكن أن تضر أيضًا بالبنية التحتية الحضرية التي توفر خدمات حيوية لسكان المدن. 

5- يساهمتآكل التربة في الفقر ويمكن أن يؤدّي إلى الهجرة.

لقد نزح أكثر من 68 مليون شخص من ديارهم في جميع أنحاء العالم. وقد قام العديد منهم بذلك بسبب القضايا المتعلقة بالمناخ. ويؤدي تآكل التربة إلى تفاقم آثار تغير المناخ: فبتقليل التربة، تصبح النظم الإيكولوجية أقلّ قدرة على التكيّف مع أنماط جديدة من درجات الحرارة وهطول الأمطار. ونظرًا لأن التربة المستنفدة تُمكِّن من تفاقم آثار أحداث الطقس، تتأثر سبل عيش الناس بشكل متزايد - وقد يضطر المزيد من الناس إلى الرحيل.

يمكن أن يؤدي تآكل التربة إلى زيادة تواتر وشدة الكوارث الطبيعية مثل الانهيارات الأرضية والفيضانات. ©كاري ماركس

إلا أن هناك أنباء سارة: في بعض أنحاء العالم، انخفضت معدلات تآكل التربة خلال العقود القليلة الماضية. في الواقع، يمكن تقليل التآكل بشكل كبير في كل موقف تقريبًا مع ممارسات الإدارة المستدامة للتربة مثل بناء المدرجات أو زراعة المحاصيل التي تحمي سطح التربة. فبالعمل معًا، يمكن للمزارعين والعلماء وصانعي السياسات وضع استراتيجيات وبرامج لمحاربة تآكل التربة.

95 في المائة من أغذيتنا تأتي من التربة، لذا فإن وقف تآكل التربة أمر حتمي. تعتمد عليه قدرتنا على تحقيق أهداف التنمية المستدامة - وضمان مستقبل خالٍ من الجوع .


لمزيد من المعلومات:

2. Zero hunger, 12. Responsible consumption and production, 15. Life on land