هيئة الموارد الوراثية للأغذية والزراعة
الصكوك العالمية





المدوّنات والمعايير والخطوط التوجيهية


معايير بنوك الجينات للموارد الوراثية النباتية للأغذية والزراعة

تنبثق معايير بنوك الجينات للموارد الوراثية النباتية للأغذية والزراعة، التي تم إقرارها من قبل اللجنة في عام 2013، عن مراجعة معايير بنوك الجينات من قبل منظمة الأغذية والزراعة والمعهد الدولي للموارد الوراثية النباتية لعام 1993. وأُجريت المراجعة بناء على طلب من اللجنة على ضوء التغيرات التي حدثت على ساحة السياسات العالمية وأوجه التقدم التي تحققت في مجال العلم والتكنولوجيا. وفي حين تناولت معايير بنك الجينات للموارد الوراثية لعام 1993 تخزين البذور التقليدية فقط، فإن معايير بنك الجينات للموارد الوراثية قد غطت أيضاً، معايير بنوك الجينات الحقلية، ومعايير الزراعة داخل الأنابيب المخبرية والحفظ بالتبريد الشديد.


مدونة السلوك الدولية بشأن جمع المادة الوراثية النباتية ونقلها

تهدف مدونة السلوك الدولية بشأن جمع المادة الوراثية النباتية ونقلها إلى تشجيع الجمع الرشيد والاستخدام المستدام للموارد الوراثية، لمنع التآكل الجيني وحماية مصالح الجهات المانحة للموارد الوراثية ومن يقومون بجمعها. وثمة أهداف أخرى للمدونة من بينها تحديد المسؤوليات الدنيا لجامعي الموارد الوراثية والجهات الراعية لها والأمناء عليها ومستخدميها. وهذه المدونة موجهة إلى الحكومات في المقام الأول، وستنفذ وفقاً لمعايير اتفاقية التنوع البيولوجي وغيرها من الصكوك القانونية التي تحمى التنوع البيولوجي أو أجزاء منه. واعتمد مؤتمر المنظمة هذه المدونة في 1993، وجرى التفاوض بشأنها من خلال الهيئة، التي تضطلع أيضاً بمسؤولية الإشراف على تنفيذها واستعراضها.


الخطوط التوجيهية الفنية بشأن الصيد الرشيد وتنمية تربية الأحياء المائية: 3- إدارة الموارد الوراثية

أقرت الهيئة، في دورتها العادية الحادية عشرة في عام 2007، أهمية الموارد الوراثية المائية وهشاشتها ودورها في نهج النظام البيئي للأغذية والزراعة ومساهمتها في التصدي لتحديّات تغير المناخ. كما أكدت الهيئة أيضا على ضرورة وضع خطوط توجيهية فنية لصيانة الموارد الوراثية المائية واستخدامها المستدام، فيما يتعلق بمدونة السلوك الخاصة بالصيد الرشيد لدى المنظمة. وقد أيدت اللجنة، مع البرنامج العادي للمنظمة والصندوق العالمي لمصايد الأسماك والخبراء الفنيين، إعداد الخطوط التوجيهية لتنمية الأحياء المائية: 3- إدارة الموارد الوراثية،  من قبل إدارة مصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية في المنظمة. وقد وُضعت الخطوط التوجيهية لدعم مدونة السلوك الخاصة بالصيد الرشيد لدى المنظمة. وهي توفر مجموعة من الأدوات التي تدعم تحسين إدارة الموارد الوراثية في تربية الأحياء المائية، وتتوجه إلى صناع القرار فضلا عن كبار المسؤولين عن الموارد، والمستهلكين وغيرهم من المهتمين في مجال مصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية الرشيدة.

مسح الموارد الوراثية الحيوانية ورصدها

إن معرفة الموارد الوراثية الحيوانية أمر أساسي لاستخدامها المستدام، وتنميتها وصونها. وتوفر هذه الخطوط التوجيهية المشورة بشأن كيفية وضع استراتيجية لتلبية المتطلبات الوطنية للبيانات والمعلومات المتعلقة بالموارد الوراثية. كما أنها توفر المشورة العملية بشأن كيفية التخطيط لعمليات مسح الموارد الوراثية الحيوانية وتنفيذها. وقد أقرتها الهيئة في دورتها العادية الثالثة عشرة في عام 2011.

التوصيف الجزيئي والمظهري للموارد الوراثية الحيوانية

تقدم هذه الخطوط التوجيهية المشورة بشأن كيفية إجراء دراسة توصيف جزيئي ومظهري محدّدة الهدف وفعّالة من حيث الكلفة لتوصيف المظاهر، تساهم في تحسين إدارة الموارد الوراثية الحيوانية في سياق تنفيذ خطة العمل العالمية على الصعيد القطري. وقد أقرتها الهيئة في دورتها العادية الثالثة عشرة في عام 2011.

التوصيف الجزيئي الوراثي للموارد الوراثية الحيوانية

تقدم هذه الخطوط التوجيهية لمحة موجزة عن التطورات في مجال التوصيف الجزيئي، بالإضافة إلى نصائح عملية للباحثين الذين يرغبون في إجراء دراسة توصيف جزيئي. وهي تؤكد على أهمية الحصول على عينات بيولوجية ممثلة ذات جودة عالية، تحقق البيانات الموحدة التي يمكن دمجها في التحليلات على نطاق دولي. وقد أقرتها الهيئة في دورتها الثالثة عشرة في عام 2011.

استراتيجيات التربية من أجل الإدارة المستدامة للموارد الوراثية الحيوانية

يُعتبـر التحسـين الوراثـي عنصـرا أساسيــا لإدارة المــوارد الوراثيــة الحيوانيــة، ويمكـن أن يقدم مساهمات هامة في تحقيــق الأمــن الغذائــي والتنميــة الريفيــة. وتهــدف هــذه الخطــوط التوجيهيــة، التي أقرتها الهيئة في دورتها العادية الثانية عشرة في عام 2009، إلى مساعدة البلدان على تطوير برامج تحسين وراثي فعالة ومستدامة، مع الأخذ بعين الاعتبار لأهدافها لتنمية الثروة الحيوانية وخصائص نظم الإنتاج الخاصة بها.

حفظ الموارد الوراثية الحيوانية بواسطة التبريد

تقدم هذه الخطوط التوجيهية المشورة بشأن كيفية التخطيط لبرنامج حفظ بواسطة التبريد وتنفيذه (الحفظ على أساس الحفاظ على المادة الوراثية المجمدة): من تحديد الأولويات والتنمية المؤسسية إلى الجوانب العملية لتصميم بنك للجينات وحفظ أنواع مختلفة من المواد الوراثية بواسطة التبريد. وقد أقرتها الهيئة في دورتها العادية الثالثة عشرة في عام 2011.

الحفظ في الجسم الحي للموارد الوراثية الحيوانية

تقدم هذه الخطوط التوجيهية المشورة بشأن كيفية التخطيط لبرنامج حفظ في الجسم الحيّ وتنفيذه (الحفظ على أساس الحفاظ على الحيوانات الحية): من وضع استراتيجية حفظ وطنية إلى تنفيذ برامج التربية في المجموعات الصغيرة ومجموعة من الأساليب التي يمكن استخدامها لتعزيز الاستدامة الذاتية للسلالات المعرضة للخطر. وقد أقرتها الهيئة في دورتها العادية الرابعة عشرة في عام 2013.

إعداد استراتيجيات وخطط عمل وطنية بشأن الموارد الوراثية الحيوانية

تساعد عملية إعداد وتنفيذ خطط العمل الوطنية الاستراتيجية البلدان على ترجمة خطة العمل العالمية للموارد الوراثية الحيوانية إلى نهج وطنية شاملة وفعالة للاستخدام المستدام والحفاظ على التنوع الحيوي الحيواني. وتحدد هذه الخطوط التوجيهية ، التي أقرتها الهيئة في دورتها العادية الثانية عشرة في عام 2009، نهجا عمليا لتطوير استراتيجية وطنية وخطة عمل، يصف كيفية البدء بعملية التخطيط وتنفيذها والانتهاء منها – للتوصل في النهاية إلى تأييد الحكومة للخطة. ويمكن أن تكون مفيدة أيضا في عملية استعراض وتنفيذ الاستراتيجيات الوطنية للتنوع البيولوجي وخطط العمل أيضاً.

بلورة الإطار المؤسسي لإدارة الموارد الوراثية الحيوانية

يوفر إطار مؤسسي سليم الأساس لإدارة فعالة للموارد الوراثية الحيوانية على الصعيدين الوطني والدولي. وتقدم هذه الخطوط التوجيهية لمحة عامة عن مكونات الشبكة العالمية لإدارة الموارد الوراثية الحيوانية، وتقدم المشورة بشأن كيفية تعزيز هذه المكونات على الصعيدين الوطني والإقليمي. وقد أقرتها الهيئة في دورتها العادية الثالثة عشرة في عام 2011.