FAO.org

المعاهدة الدولية بشأن الموارد الوراثية النباتية للأغذية والزراعة

وزير البيئة التونسي يفتتح الاجتماع الدولي

12/11/2018

النظام العالمي للاعلام التابع للمعاهدة الدولية للمنظمة

تونس العاصمة، تونس، 7 نوفمبر/تشرين الثاني 2018 - "هذه الورشة التدريبية مفيدة للغاية وستسمح للبنك الوطني للجينات الخاص بنا تبادل المهارات والمعرفة المكتسبة هنا مع بنوك الجينات في البلدان العربية والإفريقية الأخرى". هذا ما قاله  معالي الوزير رياض المؤخر، وزير الشؤون المحلية والبيئة التونسي، في كلمته الافتتاحية  لورشة العمل بشأن النظام العالمي للإعلام التابع للمعاهدة الدولية.

وفي حديثه من روما، قال Kent Nnadozie، أمين المعاهدة الدولية "إن النظام العالمي للإعلام هو نظام سريع النمو يحتوي حاليًا على 776000 مادة مسجلة قادمة من جميع أنحاء العالم. ونأمل تشجيع جميع الأطراف المتعاقدة على استخدام خدمات هذا النظام، حتى يستفيد مربو النباتات والعلماء منها ".

 

ورشة تونس حول النظام العالمي للاعلام (GLIS)، والتي افتتحها معالي الوزير رياض المؤخر والممثل الإقليمي الفرعي لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، محمد عمراني، ومدير البنك الوطني التونسي للجينات، مبارك بن ناصر، جمعت أكثر من 25 مشاركا من مختلف البلدان في اقليم الشرق الأدنى وشمال أفريقيا، بما في ذلك مصر وإثيوبيا، والأردن ولبنان والمغرب والسودان وتركيا. وبالإضافة إلى ذلك، شارك أيضا في هذه الورشة الإقليمية مقيمو بنوك الجينات التونسيون ومربو النباتات والباحثون والخبراء الذين يشاركون في أنشطة الصون في المزرعة، إلى جانب ممثلي مراكز البحوث الزراعية الدولية، ولا سيما المركز الدولي لتحسين الذرة والقمح (CIMMYT)، والمركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (إيكاردا).

 

المادة 17 (النظام العالمي للاعلام بشأن الموارد الوراثية النباتية ) التابع للمعاهدة الدولية يدعو الأطراف المتعافدة "للتعاون على إنشاء وتعزيز نظام عالمي للمعلومات لتيسير تبادل المعلومات استنادا الى نظم المعلومات الموجودة، عن القضايا العلمية والفنية والبيئية المتصلة بالموارد الوراثية النباتية للأغذية والزراعة توقعا لان يسهم تبادل المعلومات هذا في تقاسم المنافع بإتاحته للمعلومات عن الموارد الوراثية النباتية والزراعة لجميع الأطراف المتعاقدة." 

 

"إننا متحمسون للنظام العالمي للإعلام التابع للمعاهدة الدولية وللكيفة التي ستساعد بها خدماته علماء النبات والمربين والباحثين"، حسب ما قاله السيد بن ناصر، مدير البنك الوطني التونسي للجينات http://www.bng.nat.tn/

مكًنت ورشة العمل المستخدمين من التعرّف على طريقة اسناد معرفات الكيانات الرقمية للموارد الوراثية النباتية، والتجارب الحديثة المتعلقة بتطبيق واستخدام قاعدة بيانات GRIN-Global، وعن التقدم الذي أحرزته المشاريع التي مولها صندوق تقاسم المنافع في تركيا والخاصة بسلالات القمح وتقييم أصناف القمح في الإقليم.

 

عُقدت ورشة العمل حول النظام العالمي للاعلام في تونس، ونظمت من قبل موظفي أمانة المعاهدة الدولية تحت رعاية البنك الوطني التونسي للجينات بالتعاون الوثيق مع المكتب الإقليمي الفرعي لمنظمة الأغذية والزراعة في تونس، وبدعم مالي من حكومة ألمانيا. 

#GlobalInfoSystem #DOIs #BenefitSharing #Germplasm #Data #IntnlCooperation #PlantGeneticsData

@PlantTreaty

 

 

 

شارك بهذه الصفحة